رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق   -  
رئيس التحرير: عمرو الخياط
السلايدر

الإرهابية.. لا مستقبل لكم


استطلاع »دويتش فيلا« عن مستقبل الإسلام السياسي فى العالم العربى

  
7/14/2017 7:53:17 PM

تعيش جماعة الإخوان الإرهابية في الماضي ومعها ذيولها من تيارات الإسلاميين.
تصر الإرهابية وذيولها علي مصادرة المستقبل بجوار الماضي الذي يعيشون فيه وعندما تسأل أياً من تكفيرييهم عن أسباب هذه الثقة الوهمية يقولون: الشارع معنا!!
عمي مزمن جعل القتلة المتقاعدين لا يرون أن نفس الشارع خرج في 30 يونيو وألقي بالجماعة الإرهابية وذيولها في مزبلة التاريخ لكن الإرهابية احترفت الكذب علي نفسها قبل الآخرين منذ نشأتها وأصبح تصديقه عقيدة.
عدو الكذب الأول هو الحقيقة.. والحقيقة مبنية علي العلم وفي زماننا زمن العلم يصعب علي أحد اخفاؤها فمن أدوات اثبات الحقيقة استطلاعات الرأي التي تتم دون ضغط وبحرية تامة يستطيع المواطن قول رأيه فيها دون خوف من خلال وسائل السوشيال ميديا قال المواطن العربي وليس المصري فقط رأيه في استطلاع أجرته هيئة الإذاعة والتليفزيون الألماني DW من خلال برنامج السلطة الخاصة علي موقع تويتر قال المواطن العربي والمصري للإرهابية وذيولها لا مستقبل لكم بنسبة 55٪، وربما لو اقتصر هذا الاستطلاع علي مصر لتخطت نسبة الرفض للجماعة الإرهابية أكثر من 95٪.
لا مستقبل للإرهابيين وبعيداً عن الاستطلاع لا مستقبل أيضاً لمن يمولهم ويدعمهم.. لا مستقبل لإمارة الشر والدم، فدماء الشهداء تلعنهم وتتوعدهم بالثأر القريب.
لن تمر جرائم قطر ولعل الفضائح المتوالية وانكشاف دور الدول الداعمة لها يوقظ ضمير العالم ويجعله يتحرك لإنهاء حكم أسرة مختلة تهدر مليارات الشعب القطري ولا يحاسبها أحد. لقد أصابت المقاطعة العربية حكام الدوحة بالجنون وتجلت مظاهره في وضع صورة أميرها البائس علي أختام الخروج والدخول لمطار الدوحة.. نفس حالة التخبط أصابت بريطانيا الأب الروحي لإمارة الشر التي اعترفت دون وعي بتمويل قطر للإرهاب في تصريح رسمي كان هدفه الترحيب بمذكرة التفاهم الفاشلة التي وقعتها مع وزير الخارجية الأمريكي.لا أمل ولا مستقبل للجماعة الإرهابية ومن يمولها هذا هو اختيار المواطن العربي.

عدد المشاهدات 70

الكلمات المتعلقة :

تعليقات القرّاء