رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق   -  
رئيس التحرير: عمرو الخياط
الرياضه

الأهلي يسعي لاستعادة الأمجاد

لا صوت يعلو علي نهائي كأس مصر


  محمود سعيد - أسامه التفاهني
8/11/2017 11:04:20 PM

من جديد يبحث المارد الاحمر عن استعادة الانتصارات في نهائيات كأس مصر بعد سلسلة من الاخفاقات في السنوات الاخيرة حيث غاب اللقب عن القلعة الحمراء منذ 10 سنوات وذلك عندما يتقابل ابناء القلعة الحمراء  امام المصري البورسعيدي الثلاثاء المقبل علي ستاد برج العرب ويبحث ابناء حسام البدري عن مواصلة البطولات باقتناص اللقب الثاني هذا الموسم بعد ان حققوا بطولة الدوري العام .. ويسعي الاهلي لمصالحة الجماهير بعد الاخفاق الاخير الذي تعرض له الفريق في البطولة العربية والتي تجاوزها الاهلي سريعا بفوز عريض في الدور قبل النهائي .
ويدخل الاهلي اللقاء  متسلحا بمعنويات مرتفعة بعد الفوز الكبير الذي حققه المارد الاحمر علي فريق سموحة برباعية نظيفة في الدور قبل النهائي ورغم حالة النشوة التي يعيشها الفريق الا ان الجهاز الفني للقلعة الحمراء اغلق سريعا ملف المباراة وطالب اللاعبين بضرورة التركيز في المباراة المقبلة خاصة وان المنافس يختلف كثيرا عن فريق سموحة وسيكون اكثر شراسة .
وكان الفريق قد واصل تدريباته  الخميس الماضي استعدادا للقاء المرتقب دون راحة وخاض اللاعبون الذين شاركوا في اللقاء  مرانا استشفائيا  بينما خاض باقي اللاعبين مرانا قويا وواصل الاهلي تدريباته امس وسط حالة من الجدية والتركيز لجميع اللاعبين بحثا عن تحقيق اللقب الغالي ومن المقرر ان يواصل الفريق تدريباته اليومية قبل السفر مبكرا الي الاسكندرية للدخول في معسكر مغلق استعدادا للقاء المهم .
من جانبه فرض حسام البدري المدير الفني للاهلي حالة من الحزم والتركيز علي استعدادات الفريق لمباراة المصري حيث عقد المدير الفني للاهلي العديد من الجلسات مع اللاعبين وطالبهم بضرورة نسيان نتيجة مباراة سموحة والتركيز في المباراة المقبلة مشيرا انه مباراة صعبة وفريق المصري سيكون اكثر ندية وان اللقب لم يحسم حتي الان وعلي جميع اللاعبين بذل اقصي جهد لتحقيق البطولة الغالية وحذر البدري من العصبيه خلال المباراة وطالب اللاعبين بخوض اللقاء دون اي ضغوط او اعتبارات سابقة. . وفي نفس السياق قام الجهاز الفني بعقد العديد من محاضرات الفيديو لشرح اهم نقاط القوة والضعف التي ظهرت علي فريق المصري خلال المواجهات الاخيرة وايضا عرض الجهاز الفني بعض الاخطاء التي وقع فيها الاهلي في مباراة سموحة بحثا عن تصحيح الاوضاع قبل اللقاء الصعب.
وفي الاطار نفسه ستشهد مباراة الثلاثاء المقبل وداع حسام غالي »الكابيتانو»‬  الذي سيرحل عن القلعة الحمراء بالانتقال لنادي النصر السعودي وذلك بعد ان تم الاتفاق علي رحيل غالي علي ان تكون مباراة المصري هي المباراة الاخيرة لكابتن الاهلي ويأمل غالي في التتويج باللقب حتي يرحل عن الاهلي وهو يحمل كأس البطولة ويكون خير وداع لنجم اعطي الكثير للاهلي.. وبعيدا عن محاولات البعض التشوية صورة غالي تعهد كل اللاعبين علي بذل اقصي جهد لتحقيق لقب الكأس وإهداء البطولة »‬ للكابيتانو »‬ الذي يرتبط بعلاقة قوية بكل اللاعبين رغم بعض المشاكل التي دائما ما تثار ضده.. وفي سياق أخر أرسل الأهلي أمس للاتحاد الأفريقي أسماء الثلاثي لقيدهم  في ملحق القائمة  الأفريقية وهم هشام محمد وأحمد اشيخ ووليد أزارو.

المصري يرصد مكافآت خيالية

بعد ان تحولت بورسعيد الي صالة افراح كبري في اعقاب الفوز التاريخي للمصري علي الزمالك بالدور قبل النهائي لبطولة كأس مصر مساء الثلاثاء الماضي ولا صوت يعلو فوق صوت اللقاء النهائي امام الاهلي الذي تجاوز سموحة بسهولة مساء الثلاثاء المقبل ببرج العرب واوقف الكل الافراح الصاخبة للمؤازرة والدعم والوقوف بكل قوة خلف الفريق الساعي لتحقيق البطولة الثانية له في تاريخه علي حساب المارد الاحمر .. ونسي الجميع ولو مؤقتا المكاسب التي حققها الفريق بعد تخطيه الزمالك والوصول للنهائي بضمان التأهل المباشر لبطولة الكونفيدرالية الافريقية بالموسم القادم والاهم كان في ضمان  اللعب وللمرة الاولي في تاريخة امام الاهلي بطل دوري الموسم المنتهي في لقاء السوبر المصري القادم.. ورغم الدعم غير العادي وغير المسبوق ماديا ومعنويا من اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد طوال الموسم الماضي  للمصري جهازا فنيا ولاعبين الا انه عاش فرحة جماهير الفريق والبورسعيدية بإنجاز الفريق بالوصول للنهائي وفتح خطا ساخنا مع التوأم حسام وابراهيم حسن للتأكيد- بعد التهنئة- علي الاستجابة لكل طلبات الجهاز واللاعبين والتأكيد علي رصد مكافأة مالية ضخمة تصل لـ 100 الف جنيه لكل لاعب حال الفوز باللقب اضافة الي اتصاله الشخصي بجمعية المستثمرين بالمحافظة وعدد من رجال الاعمال بها لرفع مكافآت اللاعبين وطلب المحافظ من مدير الكرة ابراهيم حسن خلال احد اتصالاته ان يبلغ لاعبي الفريق ضرورة بذل الجهد وتحقيق الفوز وان مكافآت الجميع ستكون غير مسبوقة ولا يتوقعها احد.  ولم يختلف الحال عند مجلس ادارة المصري فقد اعتبر حلبية ومجلسه في حالة انعقاد مستمر.. وعلي الصعيد الفني اوقف حسام حسن المدير الفني الفرحة الطاغية والتي عاشها لاعبوه بعد الفوز علي الزمالك ودخل الجميع في المران الجاد من اليوم التالي للقاء الزمالك ودون راحة بمعسكره ببرج العرب وفضل المدير الفني البقاء بالمعسكر لا راحة لاعبيه والوصول بهم لاعلي معدلات التركيز قبل لقاء النهائي .. ويتحدث حسام حسن مع لاعبيه باستمرار قبل واثناء المران ويؤكد لهم ان الفوز علي الزمالك والوصول للنهائي لم يكن ابدا منتهي امل الجميع وان الفوز باللقب كان الهدف الاساسي للجميع مهما كان طرف النهائي الثاني بل علي العكس فقد كان متوقعا ان يصل الاهلي للنهائي ولم يكن في ذلك اي مفاجأة
ويسجل تاريخ مسابقة كأس مصر ان نهائي الثلاثاء القادم هو النهائي العاشر للمصري حيث سبق للفريق الوصول للمباراة النهائية تسع مرات فاز في واحده فقط امام فريق المقاولين العرب موسم 1998 وخسر الباقين ست منها امام الاهلي ومرة امام الزمالك واخري امام الترسانة اما اخر مواجهة للمصري للاهلي في النهائي كانت في موسم 89 وخسر الفريق بنتيجة 0-3 كما لا ينسي البورسعيدية وجماهير الفريق مهما دارت الايام لقاء نهائي موسم 84 حيث تقدم المصري بهدف لمدافعه حسام غويبة واضاع بعد ذلك عدة فرص مع اندفاع الاهلي للتعويض وادرك علاء ميهوب التعادل للاهلي في الدقيقة الاخيرة ثم فاز بعد التمديد بثلاثة اهداف.

عدد المشاهدات 1886

الكلمات المتعلقة :