رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق   -  
رئيس التحرير: عمرو الخياط
العالم من حولنا

الآثار المنهوبة من سوريا واليمن وليبيا في متحف الفن والتاريخ بجنيف


جانب من الآثار العربية التي عرضت فى المتحف بجنيف

   جنيف - ماجدة طنطاوي:
3/17/2017 7:27:34 PM


عثرت سلطات الحدود السويسرية علي قطع أثرية لا تقدر بثمن نهبت من سوريا واليمن وليبيا خلال الحرب والفوضي التي تسود البلاد . وكانت هذه الآثار النادرة قد تم تهريبها بطرق ملتوية في إطار عمليات للإتجار غير المشروع في الممتلكات الثقافية. فقامت السلطات السويسرية بمصادرتها وتسليمها  لمتحف الفن والتاريخ بمدينة جنيف، للحفاظ عليها وعرضها للجمهور إنتظارا لإنتهاء الحروب في بلدان المنشأ، قبل إعادتها لبلدانها بعد إستقرار الأوضاع. وتضم الكنوز المصادرة المعروضة في متحف جنيف 3 قطع سورية وصفها الأثريون السويسريون بأنها من أجمل آثار مدينة تدمر، ويرجع تاريخها إلي النصف الأول من القرن الثاني بعد الميلاد وعليها نقوش باللغة الآرامية .
وتضم الآثار المصادرة 5 قطع يمنية يعود تاريخها إلي ما قبل الإسلام . ويرجع تاريخ بعضها إلي القرن الثالث قبل الميلاد، وشواهد قبور ملكية من مدينة الجوف من القرن الثاني قبل الميلاد. وقطعاً من وادي حريب ما بين مأرب وبيحان . ومن ليبيا تمثال من برقة يعود تاريخه لنهاية الحقبة الهلنستية في مطلع القرن الأول بعد الميلاد . ويختلف هذا التمثال عن غيره من القطع الأثرية الأخري المصادرة بأنه  تم تهريبه إلي سويسرا قبل إندلاع الثورة الليبية.

عدد المشاهدات 2112

الكلمات المتعلقة :