رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق   -  
رئيس التحرير: عمرو الخياط
فكر وجدل

اللاءات الثلاث

شعبنا الأصيل.. يتحمل الكثير ويرضي بالقليل!


  بقلم: محمد لطفي Lotfym 777@ yahoo.com
8/11/2017 5:00:40 PM

لا أري شعبا كالشعب المصري، شعب عجيب، شعب أصيل، يتحمل الكثير ويصبر، ويرضي بالقليل ويعيش، محبا للسلام ويعشق الاستقرار.
وشعبنا الجميل، معدنه الأصيل يظهر وقت الشدة، ومنذ ٣٠ يونيو يتحمل- ولا يزال- ما لا يتحمله بشر من أعباء عملية الإصلاح الاقتصادي، وتبعات موجة غلاء غير مسبوقة تأثر بها جميع فئات المجتمع أملا وانتظارا في مستقبل مشرق بإذن الله.
والشعب المصري بتكوينه ومكوناته وفئاته يدرك تماما ما يحاك ببلده من مؤامرات في الداخل والخارج، ويدرك أكثر أن فاتورة الإرهاب غالية الثمن، وأنه لن يقبل أن يكون من بين صفوفه من يتخذ من العنف والإرهاب منهجا للوصول إلي سدة الحكم فالمؤمن لا يلدغ من الجحر مرتين، وعلينا جميعا تفويت الفرصة علي دعاة الفرقة ونشر الشائعات والأكاذيب والافتراءات، والسبيل الوحيد للتصدي لمحاولات إسقاط الدولة هو وحدة الشعب وتكاتفه.
»اعتراف أمريكي»‬
لا اسمع، ولا اشاهد القنوات الأمريكية، ولا الخنزيرة القطرية منذ سنوات الانفلات السياسي والأمني قبل ٣٠ يونيو.
وبالأمس القريب، لفت نظري مقال للكاتب الأمريكي الشهير رون بروسور نشره في مجلة »‬النيوزويك» واعترف فيه بشجاعة مصر في محاربة الإرهاب وطلب من المجتمع الأمريكي والرئيس ترامب ضرورة دعم استقرار مصر القوية!
ورغم تأخر هذا الاعتراف الأمريكي كثيرا إلا أن مؤشراته إيجابية إلي حد ما خاصة فيما يخص جهود مصر في مكافحة الإرهاب، وازعم قرب نهاية حقبة قذرة قادها الرئيس السابق أوباما بدعمه لجماعات الشر ومساندتها ضد مصر املا في تفتيت الدولة المصرية. ولكنه كان يحلم ويجهل أن لمصر درعا وسيفا يحميانها هو الجيش المصري الجسور.
الميني كار من كرداسة
لا اتكلم عن المواهب المصرية فهم كثر، ولكن اتحدث عن الشاب المصري أبن مدينة كرداسة الجيزاوية أحمد سعيد الفقي واختراعه الجديد الميني كار.
هذا الاختراع ابرزته وسائل الإعلام العالمية تحت عنوان صنع »‬في مصر» وهو عبارة عن سيارة صغيرة بثمن معقول والمطلوب من الدولة تبني هذا الإنجاز ورعايته ودعمه وياحبذا لو تم الاتفاق مع إحدي الجهات الجادة كوزارة الإنتاج الحربي لتصنيع السيارة وطرحها في السوق ولا ننسي نصيب المخترع المصري الشاب من التقدير والتكريم والتشجيع وحق ملكيته في الاختراع الجديد.

عدد المشاهدات 973

الكلمات المتعلقة :

تعليقات القرّاء