الرئيسية

كتاب أمريكان: السيسي يستحق الثناء علي محاربة الإرهاب وعلي العالم الإنصات له بعد إنقاذ مصر من الفوضي

أمريكا تشيد بالحرية الدينية في مصر ٫٫٫ وزير الخارجية الأمريكي: الرئيس السيسي يدعم الحريات ويدعو للتسامح ببناء الصروح الدينية


  
1/11/2019 7:48:57 PM

أشاد مايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي بالحريات الدينية في مصر، وقال إن الرئيس عبدالفتاح السيسي يدعم تلك الحريات ويمنح فرصة جيدة للعبادة والتسامح، وهو ما تحقق من خلال بناء الصروح الدينية في قلب القاهرة والشرق الأوسط. جاء ذلك خلال زيارة قام بها وزير الخارجية لكاتدرائية ميلاد المسيح ومسجد الفتاح العليم بالعاصمة الإدارية الجديدة. وأكد بومبيو علي صفحته الرسمية علي تويتر قبيل مغادرته القاهرة في طريقه الي البحرين ان زيارة الكاتدرائية ومسجد الفتاح العليم كانت ملهمة ودليلا واضحا علي التزام الرئيس السيسي بدعم حرية الاديان وعلي التسامح الديني ويعد مثالا يحتذي به في منطقة الشرق الاوسط. وأعرب بومبيو عن سعادته بالتواجد في الأماكن التي تعكس حرية الأديان في مصر. كما أشاد بنجاح الرئيس السيسي في بناء أكبر كاتدرائية في الشرق الأوسط والتي تعد رمزا ونموذجا رائعا في مصر والشرق الأوسط. وأوضح أن مسجد الفتاح العليم يعتبر مكانا رائعا للعبادة ويعكس قدرات المصريين وأشار إلي أن تلك الصروح الدينية تؤكد حرية العبادة وتمثل فرصة لكل مواطن ليمارس طقوس عبادته كما يشاء.
وفي السياق نفسه أبرز موقع »تروكولر»‬ الأمريكي مقالاً لاثنين من الكتاب الأمريكيين هما القس جوني مور، رئيس مؤتمر القادة المسيحيين وجويل روزنبرج الخبير في شئون الشرق الأوسط وعبرا خلاله عن تقديرهما للجهود المصرية وخاصة الإجراء الأخير للرئيس عبد الفتاح السيسي بإقامة أكبر كاتدرائية بالعاصمة الإدارية الجديدة.
وأعرب الكاتبان عن أملهما ان يكون وزير الخارجية الامريكية بومبيو قد منح الرئيس السيسي الثناء الكبير الذي يستحقه علي جهوده غير العادية لمحاربة التطرف وحماية الحرية الدينية وتعزيز التعايش السلمي بين الأديان والمجتمعات في مصر وجميع أنحاء العالم العربي.
وأضافا أن إجراءات الرئيس السيسي علي كافة الأصعدة تتميز بالشجاعة والموضوعية وفعالة بشكل مؤثر وعلي الشعب الأمريكي أن يعرف أنه في وقت كانت فيه مجموعة من المتعصبين الخطرين يحاولون بسط سيطرتهم علي دول بعينها والعبث بمقدراتها كان لدينا صديق عظيم مخلص في مصر يعمل علي محاربتهم.
ومن جانبه اشاد الكاتب الامريكي الشهير مايك ايفانز بصحيفة نيويورك تايمز بالرئيس السيسي واصفا إياه بالشخص الذي أنقذ مصر من التحول لدولة راديكالية ومن السقوط في الفوضي.
وأكد في مقال له انه لولا وقفة الرئيس السيسي لكان العالم خسر الحرب علي الإرهاب لعقود. واضاف ايفانز ان العالم بحاجة إلي الانصات للرئيس السيسي والاقتداء بالخطة التي نفذها لمحاربة الإرهاب.

عدد المشاهدات 59

الكلمات المتعلقة :