اخبار الكتب

انفض المعرض بعد كثير من الصخب وقـليـل مـن الثـقافـة ..ويبقي الكتاب


  
2/9/2018 10:12:34 PM

بعد حالة من الصخب والانتقادات والسلبيات والإيجابيات بين الحضور والغياب في الندوات الأدبية واللقاءات الفكرية، وحفلات التوقيع والأمسيات الشعرية، في جو من الزعيق والصراخ بالموسيقي والأغاني بين الأروقة والطرقات، والباعة الجائلين، انتهي المعرض بسلام.
 مما لاشك فيه أن معرض القاهرة الدولي للكتاب تظاهرة ثقافية كبري في مصر والمنطقة العربية ينتظرها الملايين من القراء والمثقفين والجمهورالمحب للثقافة، رغم شدة الزحام الذي شهده المعرض في أيامه الأولي والذي بدأت تخف حدته مع الأسبوع الثاني بطبيعة الحال بعد انتهاء أجازة نصف العام. كانت هناك فاعليات غاية في الأهمية وخاصة تلك القضايا المتعلقة بالقوي الناعمة وتأثيرها في الوقت الراهن علي مواجهة الأفكار المتطرفة بكل أشكالها، إضافة إلي القضايا الثقافية والفكرية مع رموز الثقافة، الذين اعتذر بعضهم عن عدم الحضور في آخر لحظة.
 معرض الكتاب هذا العام واجه بعض السلبيات التي انتقصت من فاعلياته، وظهرت لأول مرة مثل الباعة الجائلين، وقضية التزوير المزمنة، والتشويش علي الندوات من الأصوات المرتفعة حولها..
 وغيرها التي واجهت بها د. هيثم الحاج المسئول علي تنظيم المعرض فقال: بالفعل كان هناك مجموعة من الباعة، تم إبلاغ الجهات الأمنية، وتم القبض علي الرجل الذي كان سببا في تسريب هؤلاء الباعة داخل المعرض وتم تحويله لأجهزة الأمن لتتولي التحقيق معه. وعن إشاعة حالات التزوير التي انتشرت بين أرجاء المعرض كظاهرة مزمنة قال: لم تحدث غير حالتين فقط وقد تم القبض عليهما وتحويلهما للتحقيق. وعن الصخب الذي ساد المعرض من مكبرات الصوت وأغاني صاخبة تشوش علي الندوات قال: معرض القاهرة الدولي للكتاب هو كرنفال ثقافي بالدرجة الأولي، يعرض فيه كل عناصر الثقافة المصرية وليس الكتاب وحده، ورواد المعرض هم من يختارون الفاعلية التي تجذب انتباههم.



عدد المشاهدات 994

الكلمات المتعلقة :