رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق   -  
رئيس التحرير: عمرو الخياط
اقتصاد

آخر كلام

لكم تسريباتكم .. ولنا العمل


  أحمد هاشم ahmedhashem1@yahoo.com
1/12/2018 10:28:06 PM

اهتم البعض من مقدمي برامج الـ »توك شو»‬ بالتسريبات المفبركة التي بثتها قناة الجزيرة العميلة منذ أيام، والتي زعمت فيها أن ضابطا بالمخابرات الحربية يدعي أشرف الخولي يقوم بتوجيه بعض مقدمي البرامج والفنانين للترويج للتخلي عن القدس للاسرائيليين، واستبدالها بمدينة رام الله لتكون عاصمة لفلسطين، واعتقد أن اهتمام بعض البرامج في القنوات الفضائية المصرية بالتعليق علي هذه التسريبات المفبركة كان أكبر ترويج لها، فغالبية المصريين لم يعودوا يتابعون القناة العميلة بعد ان انكشفت حقيقتها أمامهم، كما ان ما تردده التسريبات المزعومة يتعارض تماما مع الموقف المصري الرسمي في مجلس الأمن، والجمعية العامة للأمم المتحدة والذي رفض تهويد القدس، خاصة أن مجلس الأمن- عدا أمريكا- وافق بالاجماع علي القرار المصري الرافض لما أعلنه الرئيس الأمريكي ترامب من اعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل ونقل السفارة الأمريكية لها، ولولا الفيتو الأمريكي لكان مشروع القرار المصري واقعا ملموسا، كما ان غالبية دول العالم الأعضاء في الأمم المتحدة وافقت علي مشروع القرار المصري.. بخلاف أن ما تردد من فبركات القناة العميلة لم يتم تنفيذ كلمة منه سواء في الفضائيات أو الصحف.
والحقيقة أن أبلغ رد علي هذه القناة العميلة هو تجاهلها تماما، لأن المثل الشعبي يؤكد أن  »‬ديل الكلب لن ينعدل» خاصة أننا اعتدنا علي كذبها ومعاداتها باستمرار لكل ما هو مصري، واغفالها لكل الانجازات التي تتم الآن في مصر، بالاضافة لاحتضانها لجماعة الاخوان المسلمين الارهابية، والترويج لموقف هذه الجماعة المجرمة، واستضافتها للصهاينة، بخلاف أنها لم تبث شيئا عن المظاهرات الحاشدة ضد الرئيس التركي والتي شهدتها تركيا منذ أسابيع قليلة، كما اغفلت عن عمد أي أخبار عن المظاهرات الحاشدة التي تجتاح العديد من المدن الايرانية علي مدي أسبوعين.
الأفضل أن نترك الجزيرة العميلة في فبركاتها وخداعها، وحقدها هي وحكام دويلة قطر علي مصر ، فالحقد كالنار يحرق صاحبه، وعلينا أن نركز فيما نقوم به من انجازات في مختلف المجالات، فمصر تبني أكبر شبكة طرق في تاريخها وجزءا كبيرا أصبح واقعا ملموسا يشعر به المواطن المصري في كل مكان وموقع، كما تبني أكبر مزارع سمكية في العالم،  كما نفذت في فترة وجيزة أكبر انجاز في مجال توليد الكهرباء، وبعد أن كنا نعاني منذ عدة سنوات وحتي آخر سنتين من الانقطاع المستمر للكهرباء، أصبح لدينا فائض انتاج، بخلاف مشروعات البنية التحتية الأخري مثل شبكات المياه النقية والصرف الصحي، والقضاء علي العشوائيات، وتوفير مئات الآلاف من الوحدات السكنية لمحدودي ومتوسطي الدخل، وبدء تنفيذ مشروعات ضخمة لتنمية سيناء ..  دعونا نواصل العمل .. ولنترك الجزيرة لفبركاتها.

عدد المشاهدات 576

الكلمات المتعلقة :