اقتصاد

‎الغرف التجارية: تحديد أسعار السلع يخضع لآليات العرض والطلب

‎تعهدات بعدم زيادتها بعد إعادة هيكلة الأجور


   كتبت آلاء المصري :
4/5/2019 8:49:27 PM


‎تخوفات كثيرة لدي المواطنين من حدوث زيادة في الأسعار عقب القرارات التي اعلنها الرئيس عبد الفتاح السيسي بتعديل هيكل الاجور وزيادة الحد الادني للأجور إلي 2000 جنيه، بالإضافة إلي زيادة نسبة العلاوات والمعاشات .
‎حاتم نجيب نائب رئيس شعبة الخضار والفاكهة بالغرف التجارية بالقاهرة يقول إن معظم الأسعار يتم تحديدها وفقًا لآليات العرض والطلب.. وبالنسبة لتجارة الخضر والفاكهة لايمكن أن تخضع لسيطرة او احتكار أي تاجر خاصة أن معظم هذه السلع قابل للتلف وبالتالي لايمكن احتكارها أو تخزينها.. مشيرًا إلي أن السبب في ارتفاع الأسعار لايمكن ربطه بالزيادة التي ستحدث في الاجور أو زيادة العلاوات لأنه يتم تحديد الأسعار وفقًا للمعروض والمطلوب .. فإذا كان هناك نقص في السلع سيكون هناك زيادة في الأسعار، وإذا توافرت السلع سيكون هناك انخفاض لأسعارها.. ‎ويشير إلي أن هناك عوامل أخري تحدد اسعار المنتجات منها حالة الطقس وهو ماحدث خلال شهور الشتاء حيث تسبب حالة الطقس في نقص المعروض من بعض الخضراوات وأدت إلي ارتفاع اسعارها بدون ان يكون هناك زيادة مرتبات أو أجور .
‎ويقول عزت عزيز عضو شعبة الحاصلات الزراعية بغرفة القاهرة التجارية أن هناك الكثير من الضمانات التي تؤكد عدم وجود أي زيادة في الأسعار في البقوليات مع الزيادة التي ستحدث في الأجور  التي أقرها الرئيس السيسي، خاصة أن هناك حالة ركود شديدة في الاسواق وهناك الكثير من المنتجات التي يتم تخزينها في الأسواق ..وبالتالي سيكون هناك زيادة في المعروض مع السلع فلن يتم رفع الأسعار.. ‎ويشير إلي أن الزيادة التي ستحدث في الأسعار سواء في الأجور أو مع زيادة العلاوة ستؤدي إلي زيادة حركة البيع والشراء في الأسواق وبالتالي زيادة الحركة بدلًا من حالة الركود التي تعاني منها السوق في الوقت الحالي.

عدد المشاهدات 47

الكلمات المتعلقة :