الفنون

خارج النص

الضيف


مصطفي حمدى

  مصطفي حمدي
1/11/2019 6:42:45 PM

خرجت من صالة السينما وأنا أسأل نفسي : كيف لفيلم كهذا أن يواجه أزمة مع الرقابة في دولة تحارب الإرهاب ؟ لا شك أن فيلم »الضيف»‬ محاولة سينمائية جادة لمواجهة التطرف المتغلغل في جذور الشخصية المصرية منذ زمن، صحيح أنه عمل متلبس بشخصية الكاتب ابراهيم عيسي وربما انسحب هذا التلبس علي اداء خالد الصاوي الذي بدا لي وكأن شخصية الدكتور يحيي هي نسخة سينمائية من عيسي إلا أن الفيلم يمثل نقطة مضيئة جديدة في صناعة السينما المصرية لعدة أسباب، أهمها أنه حطم الفيلم متلازمة الانتاج الضخم بالنجاح الفني، لدينا قصة تدور أحداثها في موقع تصوير واحد، تكلفة انتاجية قليلة وتوقعات بنجاح تجاري مرتقب، يرتكز الصراع الدرامي في الفيلم علي المواجهة الفكرية بين التطرف متمثل في شخصية المهندس أسامة وبين التنوير المتمثل في الدكتور يحيي لتقودنا الأحداث في النهاية إلي المواجهة الدامية، وبغض النظر عن أن الفيلم كاد أن يتحول إلي مناظرة توك شوفي نصفه الأول إلا أن هذه المناظرة كانت حتمية للتمهيد للصراع الحتمي بين أسامة ويحيي .
هناك أفكار تمهد الأرض لصناعة فيلم جيد يواجه الازمة الاكبر في هذا البلد وهي التطرف، وأعتقد أن »‬الضيف» قبل ان يكون فيلما ممتعا بمعني الكلمة هومكاشفة حقيقية لكثير من الأسباب التي ساهمت في رمي بذرة التطرف في أرض مصر منذ عقود، والأجمل ان لدينا ممثل شاب هوأحمد مالك تنضج موهبته بسرعة الفيمتوثانية ليكون طرفا في مباراة تمثيلية مع عملاق مثل خالد الصاوي.

عدد المشاهدات 48

الكلمات المتعلقة :