الفنون

د.إيناس عبدالدايم: فخورة بمشواري.. وبكيت أثناء العزف

ساحرة الفلوت في رحلة استثنائية مع مؤلفات راجح داوود بالأوبرا


   كتب محمد قناوي:
4/5/2019 7:29:57 PM

أكدت د.إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة أن لحظة عودتها للوقوف علي خشبة المسرح الكبير بدار الأوبرا للمشاركة في العزف بآلة الفلوت مع اوركسترا القاهرة السيمفوني من أسعد لحظات حياتها وأن دموعها ملأت عينيها أثناء العزف وتذكرت في لحظات بسيطة مشوارها الفني الكبير وقالت: لحظتها أيضا شعرت بالفخر لتاريخي الطويل والحفلات التي قدمتها وشاركت فيها فلحظة العودة للمكان الذي أعشقه وهو المسرح لا يمكن أن تضاهيه أي مشاعر، رغم المسئوليات الكبيرة الملقاة علي عاتقي في وزارة الثقافة ولكن وأنا أعزف شعرت براحة وهدوء كبير، بسبب فني الذي أقدمه.
وأضافت د.إيناس: بدأت فكرة عودتي للعزف علي آلة الفلوت التي ابتعدت عنها منذ أن توليت مسئولية الثقافة قبل اكثر من عام عندما طلب الصديق ورفيق المشوار الموسيقار راجح داود المشاركة في حفل وعمل جديد يقوم باهدائه لي فلم اتمكن من الرفض لانني وراجح يجمعنا صداقة ومشوار من الاعمال المتميزة.
وتكمل وزيرة الثقافة.. عدت من ايطاليا حيث تم تكريمي هناك قبل الحفل بـ٢٤ ساعة ورغم مرضي بنزلة معوية إلا انني قمت باجراء بروفة وحيدة قبل الحفل بيوم واحد وحضرت اجتماعات مجلس الوزراء صباح الحفل وبعدها اتجهت للاوبرا للمشاركة في الحفل الذي اسعدني جدا.
وقالت د.ايناس خلال وجودي في ايطاليا قمت بالعزف خلال الحفل الذي اقيم بمناسبة تكريمي وكانت مشاركتي بالعزف بمثابة رسالة للعالم أنه رغم مسئولياتي كوزيرة في الحكومة المصرية إلا أن الفنانة التي بداخلي تمارس فنها وموهبتها بمنتهي الاريحية.
وكانت الفنانة العالمية إيناس عبد الدايم قد لبت نداء الفن حاملة في يدها »‬الفلوت» آلتها الأثيرة ورفيق مشوارها في قصة كفاح فني بدأت منذ زمن بعيد تجسدت في حفل اوركسترا القاهرة السيمفوني الذي أقيم الأربعاء الماضي بالمسرح الكبير بدار الأوبرا وقدم مؤلفات الموسيقار المبدع راجح داوود وقاده المايسترو ناير ناجي.
جاء الحفل تأكيداً علي علاقة التواصل المستمر بين المؤلف والعازف والجمهور حيث تجلت عبقرية راجح داوود مع ظهور عبد الدايم علي المسرح لتقدم تقاسيم لآلة الفلوت والاوركسترا الوتري الي جانب احلام غائبة لتحمل الجمهور في رحلة الي عالم من النغمات الساحرة اطلقت خلالها العنان للارتقاء بالمشاعر الانسانية لتبدو في ارقي صورها وتنقلت خلالها برشاقة موسيقية بين الالحان وكأنها ترسم لوحة تعبر عن الآمال والطموحات الفنية التي جمعتها بالموسيقار راجح داوود طوال مسيرة ابداعية مشتركة تواصلت لسنوات سعيا من خلالها الي الارتقاء بالفنون وتطوير الشكل الموسيقي الاكاديمي حيث تعاونا في تقديم اعمال بحتة ودرامية اصبحت علامات في تاريخ الموسيقي الجادة المعاصرة التي جمعت بين الابتكار في التأليف والتفرد في طريقة العزف والاداء فاستحقت لقب ساحرة الفلوت واكدت ان الفنان هو الباقي أبد الدهر .
وخلال الحفل برزت مهارة المايستروناير ناجي في قيادة الاوركسترا بتمكنه واقتداره ووضوح اشاراته حيث نجح في خلق حالة من التناغم بين العازفين والسوليستات الذين شاركوا في اداء المؤلفات وهم علاء صابر »‬عود»، سوزان صابر »‬فيولا»، شريف اسحق »‬بيانو»، نسمة درويش »‬ماريمبا»، هاني البدري »‬ناي»، سمير عزمي »‬غناء»، محمود عامر »‬قانون» التي مزجت بين طابع الموسيقي الشرقية والقوالب الغربية الكلاسيكية منها باسكاليا للعود والاورغن والأوركسترا الوتري، ملهي صغير للفيولا وأوركسترا الحجرة، كبريت أحمر للبيانو والأوركسترا، المحاربون للعود والبيانو والأوركسترا، أرض الخوف للناي والصوت البشري وأوركسترا الحجرة، لحظة موسيقية - جنية البحر قصيد سيمفوني للأوركسترا، رسائل البحر لمجموعة سوليست والاوركسترا الوتري »‬ناي - كلارينيت - ماريمبا - تشيللو - بيانو»، إبتهال لصوت غنائي وأوركسترا الحجر‫ة‬، نصر السماء للقانون والأوركسترا.‬
حضر الحفل عدداً من الوزراء والشخصيات العامة والاعلاميين وقيادات وزارة الثقافة منهم المستشار عمرو مروان وزير الدولة لشئون مجلس الشعب، الدكتور خالد عناني وزير الاثار، الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، الدكتور اشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، والمستشاران الثقافيان للصين وإيطاليا بالقاهرة.

عدد المشاهدات 186

الكلمات المتعلقة :