الفنون

وزيرة الثقافة: المهرجان كتب شهادة نجاحه قبل انطلاقه بأسبوع

افتتاح مهرجان الإسماعيلية السينمائي بـ «رسالة سلام من أرض الفيروز»


   الإسماعيلية - محمد قناوي:
4/12/2019 9:02:11 PM


آفة المهرجانات المصرية أنها تدار بنظرية الـ»وان - مان - شو»‬ أو الرجل الأوحد الذي يعرف أي شئ ويفهم في كل شيء؛ ويمسك بزمام الأمور في كل كبيرة وصغيرة بداية من حركة السيارات والنقل ووصولا إلي اختيار الضيوف والمكرمين ولجان التحكيم وتحديد الفعاليات والانشطة للمهرجان أما باقي العاملين معه فهم مجرد »‬شغيلة»؛ أو تم الاستعانة بهم من »‬سوق الرجالة» عليهم تنفيذ الأوامر دون تفكير أو مناقشة؛ وفي النهاية هذا الـ»‬وان - مان - شو» ينسب لنفسه كل نجاح ويرمي عليهم كل فشل وإخفاق.
وقد اثبتت هذه النظرية علي مدار السنوات الماضية فشلها؛ وهو ما تؤكده حالة التراجع التي حدثت في بعض المهرجانات والبعض الآخر لا تطبق عليه هذه النظرية بحذافيرها ويتم تقسيم المهام بين شخص او اثنين فتحقق قدرا من النجاح؛ ويستنثني مما سبق مهرجان الجونة السينمائي الذي يعمل بالنظام المؤسسي منذ انطلاق دورته الأولي قبل عامين فكل ملف من ملفاته مسئول عنه شخص تم اختياره بعناية وأوكلت اليه الصلاحيات اللازمة لتحقيق النجاح فيه فاستطاع المهرجان أن يحقق نجاحا محليا ودوليا رغم ان عمره عامان فقط؛ كما أن هناك تجربة يمر عليها هذه الايام ثلاث سنوات وهي تجربة مهرجان الاسماعيلية للافلام التسجيلية والقصيرة الذي انطلقت فعالياته الاربعاء الماضي؛ فمنذ أن تولي د. خالد عبد الجليل رئاسة المركز القومي للسينما اتخذ قرارا هاما جدا وهو فصل ادارة المهرجان عن ادارة المركز القومي للسينما؛ واختار فريق عمل متكاملا؛ً كل فرد فيه يحمل ملفاً يمتلك القدرة علي انجازه وطوال ثلاث دورات أصبح للمهرجان هيكل فني وإداري يعمل بطريقة الفرقة الموسيقية كل عازف فيه يعزف علي آلته دون نشاز فيخرج لحناً مبدعاً، ففي الجانب الفني والافلام والبرمجة يكون الناقد السينمائي »‬عصام زكريا» - رئيس المهرجان - الذي نجح خلال الثلاث سنوات في اعادة البريق والتوهج للمهرجان كواحد من أهم المهرجانات التسجيلية والقصيرة في العالم بفضل اخياراته المميزة ورؤيته المختلفة؛ ومعه »‬وائل ممدوح» مدير المهرجان الذي صقلته خبرة السنوات في فن الادارة ويعاونه فريق اداري محترف: ايهاب شعبان ووائل حسن وأميمة عجمي مسئولو الاعاشة والتسكين في فنادق المهرجان؛ ومسئولون عن حركة الافلام ودور العرض ومشرفون الانتقالات وحركة السيارات واللوجستيات؛ ومركز صحفي علي اعلي مستوي  يعكف علي تلبية كل متطلبات الزملاء من النقاد والصحفيين وامدادهم بكافة المعلومات والبيانات لحظة بلحظة قبل انطلاق المهرجان بأيام فلأول مرة في مهرجان مصري يحصل ضيوفه علي برنامج العروض وكتالوج المهرجان قبل انطلاق المهرجان بأيام وهذا الفريق تقوده باحترافية »‬مي محمد» ويعاونها »‬ياسمين محمد وهبة عسكر وجهاد عادل وأمل محمد».
وتتواصل صباح اليوم فعاليات الدورة الـ 21 لمهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصيرة بالندوة الدولية »‬آفاق إنتاج وتوزيع الأفلام التسجيلية في العالم» ويتم خلالها مناقشة آليات الإنتاج المستخدمة في الدول المختلفة؛ وكيف أثر التطور التكنولوجي علي تسيير عملية انتاج الأفلام التسجيلية والدور الذي لعبته القنوات الفضائية ومنصات الإنترنت في إنتاج الأفلام التسجيلية وتوزيعها؛ وأيضا الدور الذي لعبته المؤسسات وصناديق الدعم والمهرجانات السينمائية في انتشار الفيلم التسجيلي وتوزيعه في مختلف أنحاء العالم ويأتي علي رأس المتحدثين في الندوة كريس ماكدونالد مدير مهرجان هوت دوكس بكندا، والمنتج بيدروبيمنتا رئيس مهرجان دوكامينا بموزمبيق، والمنتج الكندي باريس روجرز مدير مهرجان تورنتو للفيلم الأفريقي، والمخرج والمنتج الكبير موازي نجانجورا من الكونغوالديمقراطية ومن لبنان نجا الأشقر مدير مؤسسة »‬نادي لكل الناس»، الباحث والناقد المصري عماد النويري مدير شركة أوزون لدور العرض بالكويت، والمخرج والمنتج التونسي محمد شلوف، المنتجة والمخرجة المصرية هالة جلال، المنتجة المصرية دينا أبوزيد، المنتج والموزع السوري علاء كركوتي، ويدير الندوة المخرج والمنتج المصري أحمد رشوان
كما تتواصل عروض الأفلام اليوم في مسابقات المهرجان المختلفة حيث يعرض في مسابقة الافلام التسجيلية القصيرة أفلام : »‬ممشي ؛ نادر؛ القلعة ؛ الشارع الهادي ؛ بعيدا ؛ معجزة البقاء ؛ الجحيم الابيض ؛ الغريب ؛ كارفان »‬؛ وفي مسابقة الأفلام التسجيلية الطويلة »‬احتلال 1968؛ دلتاي ؛ ومسابقة الفيلم الروائي القصير »‬اعزائي الجبناء ؛ اركانجيل ؛ ايطاليا ترقص ؛ باب الله كانياما شو؛ الراعي؛ الميراث ؛ بلد في صور متحركه ؛ سونا الطفل الطائر؛ البيك اب ؛ ذبح؛ معترض؛ انعكاس؛ انتظار؛ قرار».. وكانت فعاليات المهرجان قد انطلقت مساء اليوم الأربعاء بحضور وزيرة الثقافة د.إيناس عبد الدايم، ومحافظ الإسماعيلية اللواء حمدي عثمان، ورئيس المركز القومي للسينما د.خالد عبد الجليل، ورئيس المهرجان الناقد عصام زكريا في حضور الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس. وبدأ الحفل بالسلام الوطني الجمهوري ثم فقرة غنائية لنجم آراب أيدول »‬يحيي يعقوب» بأغنية »‬رسالة سلام من أرض الفيروز» من كلمات أحمد حسن راؤول وتلحين كريم عرفة وتوزيع أيمن التونسي، كما تم تقديم استعراض لباليه الأوبرا برئاسة الدكتور مجدي صابر وقدم النجم سمير صبري فقرات حفل الافتتاح
وتقدمت وزيرة الثقافة بالشكر لمحافظ الإسماعيلية لدعمه الكامل للفعاليات الثقافية بشكل عام داخل الإسماعيلية، مشيرة إلي أنها قررت تدشين فعالية فنية جديدة تقام خلال أيام لأول مرة ستكون مفاجأة.
وأضافت أن مهرجان الإسماعيلية يثبت أقدامه عاما تلو الآخر في مصر ودول العالم، معربة عن سعادتها باحتفال المهرجان هذا العام بالمناسبتين الثقافيتين اللتين تشهدهما مصر وهما ترأس مصر للاتحاد الإفريقي، والعام الثقافي الفرنسي حيث حرصت إدارة المهرجان علي وجود برنامجين خاصين بهما ضمن فعاليات المهرجان.
وتوجهت إيناس عبد الدايم، بشكر خاص لكل من الدكتور خالد عبد الجليل رئيس المركز القومي للسينما والناقد السينمائي عصام زكريا رئيس المهرجان علي المجهود الكبير الذي بذلاه في هذه الدورة مؤكدة أنها منذ عام عمل في الوزارة لم تجد مهرجانا ينتهي من برنامجه قبل افتتاحه بأسبوع كامل مثل ما حدث في الدورة الحادية والعشرين لمهرجان الإسماعيلية والذي يعتبر نجاحا لهذه الدورة الجديدة قبل انطلاقها.. وتم خلال حفل الافتتاح تكريم كل من مدير التصوير القدير سعيد شيمي، والمخرج اللبناني برهان علوية، والمخرج الإفريقي موازيه نجانجوره من الكونغو، وتكريم اسم المخرجة الراحلة عطيات الأبنودي التي تحمل الدورة اسمها.

عدد المشاهدات 36

الكلمات المتعلقة :