تحقيقات

اخبار اليوم داخل المدارس اليـــــــــــابانية بــالمحــافظــــات

قبل انطلاق الدراسة بساعـــــــــــــــــــــــــــات قليلة


  
9/28/2018 8:03:37 PM

٣ مدارس مجهزة بأحدث المعدات والمعامل بالفيوم
الفيوم - محمود عمر:
استعدت محافظة الفيوم لبدء الدراسة رسميًا بالمدارس اليابانية ضمن التجربة الأولي لوزارة التربية والتعليم، حيث سيتم بدء الدراسة في مدرستين من أصل 3 مدارس يابانية مقامة علي أرض الفيوم، لتري التجربة التي تبناها الرئيس عبد الفتاح السيسي، النور لتطوير منظومة التعليم المصرية.
يقول الدكتور عادل عبد المنعم وكيل وزارة التربية والتعليم بالفيوم، إن تجربة المدارس اليابانية علي أرض محافظة الفيوم ستبدأ الدراسة يوم الثلاثاء المقبل، مشيرًا إلي أن الفيوم بها 3 مدارس يابانية الأولي تقع بمنشأة عتمان بمركز سنورس، والثانية تقع بمدينة الفيوم الجديدة، والثالثة تقع بمدينة دمو، لافتا إلي أن الدراسة سوف تبدأ في المدرستين الأولي والثانية فقط علي أن تبدأ الدراسة في المدرسة الثالثة بمدينة دمو فور الانتهاء من كافة التشطيبات بها.
وأعلن وكيل الوزارة أن هيئة الأبنية التعليمية بالمحافظة انتهت من تسليم المدرستين وتضم كل واحدة منهما 22 فصلا، وتم استلام الكتب الدراسية تمهيدًا لتسليمها للطلاب فور دخولهم المدارس، مشيرًا إلي أن هذه المدارس تساهم في تطوير منظومة التعليم في مصر لأنها تقدم النموذج الياباني الذي يعتمد علي أنشطة »‬التوكاتسو» الخاص ببناء شخصية الطفل من خلال مراعاة سلوكياته لتكوين شاب صالح ومتزن مع تنمية المعارف والمهارات الأخري، لافتا إلي أن المدرستين مجهزتان بأحدث التجهيزات والمعامل وحجرات متخصصة للتربية الفنية، وصالات كمبيوتر وغرف للمعلمين والإداريين، بالإضافة إلي تواجد طبيب بصفة مستمرة، وملاعب كرة قدم وطائرة وسلة ومناطق خاصة لرياض الأطفال مجهزة بالألعاب المناسبة لجميع الأعمار.
وأوضح وكيل الوزارة أن اليوم الدراسي للمعلمين يبدأ في السابعة والنصف صباجًا ويشمل 4 وحدات في منظومة المدارس اليابانية الوحدة ويبدأ بترتيب المعلمين للمدرسة والحصص لمدة 15 دقيقة، وتخصيص 10 دقائق اجتماع الصباح في الفصل ثم تبدأ الوحدة الأولي 90 دقيقة، وتبدأ الثانية 90 دقيقة ثم استراحة 15 دقيقة لتناول وجبة خفيفة، ثم 10 دقائق نشاط النظافة ثم استراحة للعب 15 دقيقة، وتبلغ جملة ساعات العمل للمدرسين 8 ساعات يوميًا.
من جانبه أكد المهندس أشرف عبد الرحمن رئيس جهاز المجتمعات العمرانية بمدينة الفيوم الجديدة، أن المدرسة اليابانية التي تم إقامتها بالمدينة سوف تبدأ الدراسة هذا العام، مشيرًا إلي أن أولياء أمور الطلاب اصطحبوهم في جولة داخل المدرسة قبل بدء الدراسة ليتعرفوا عن قرب علي التجربة التعليمية الجديدة التي سوف تثري التعليم المصري وتخرج لنا أجيالاً من الشباب لديها الفكر والطموح لخدمة الوطن.

٢٢ فصلاً ومعامل وصالة »‬جيمانيز يوم» بالمدينة اليابانية في الإسماعيلية
كتب محمد جمعة:
من خلال التنمية الشاملة لسلوكيات ومهارات ومعرفة الطفل، تسعي الدولة إلي خلق مواطن صالح ومتزن ومنتج يحترم ذاته والآخرين، عن طريق تطبيق تجربة المدارس اليابانية، والتي تبدأ العملية التعليمية فيها لأول مرة في مصر، غدا الأحد.
في مدينة الإسماعيلية رصدت »‬أخبار اليوم» مدي جاهزية المدرسة اليابانية هناك، حيث تم الاستعداد بشكل كامل لاستقبال الطلاب والطالبات في مرحلة رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي.
وقال فاخر عبد العزيز، وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسماعيليلة، إن المدرسة صممت علي الطراز المعماري الياباني، علي مساحة إجمالية قدرها 10 آلاف متر مربع، والمباني علي مساحة 900 متر مربع، مكونة من 4 طوابق.
وأوضح وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسماعيلية، أن تكلفة المدرسة بلغت 25 مليون جنيه، وتشمل 22 فصلا بخلاف المعامل والمكتبة وصالة جيمانيزيوم وكافتيريات ومصلي للطالبات، وآخر للطلاب ودورات مياه متطورة بأحواض علي ارتفاع منخفض يتناسب مع عمر الأطفال.
وتعتمد المدارس اليابانية علي أنشطة »‬التوكاتسو» وهو نشاط تربوي يقوم علي تنمية الشعور بالجماعة والمسئولية لدي الطلاب تجاه المجتمع والبيئة المدرسية المحيطة، وتحقيق التنمية المتوازنة بين الجوانب الاجتماعية والعاطفية للطفل والجوانب الأكاديمية، بالإضافة إلي تنمية روح التعاون، ومهارات التعامل مع الآخرين، من أجل إعداد شخصية إنسانية متزنة ومتكاملة.
وقال عبد العزيز، إنه تم تدريب مديري ووكلاء المدارس اليابانية علي مستوي الجمهورية، علي أنشطة التوكاتسو التي سيتم تطبيقها داخل هذه المدارس، وكذلك تم تدريب المعلمين، مشيرا إلي أن المدارس اليابانية تتميز بأنها يوم دراسي كامل يتعلم خلاله الطفل القيم والمهارات المختلفه من خلال أنشطة متنوعة تم دمجها مع المواد العلمية ليتقبلها الطالب بحب ويسعد بالعملية التعليمية.

إمكانيات تعليمية عالمية
بمدرسة بني سويف
بني سويف - حمدي علي:
ظلت أرض الحي الرابع بشرق النيل بمدينة بني سويف الجديدة صحراء جرداء لسنوات طويلة إلي أن كلف الرئيس السيسي بإنشاء مدارس علي الطراز الياباني لتستهدف نقل التجربة اليابانية الناجحة في مجال التعليم إلي مصر تعتمد هذه المدارس علي بناء الشخصية المتكاملة للطالب من خلال 3 عناصر أساسية وهي :المناهج التي يتم تدريسها، وبناء جسم رياضي من خلال الاهتمام بالرياضة والتدريبات، وتغذية الروح من خلال الاهتمام بالأنشطة والهوايات. ليبدأ بعدها العمل بالمدرسة علي قدم وساق حتي تحولت الصحراء الجرداء إلي محراب للعلم ثم افتتحها الدكتور محمد عمر نائب وزير التعليم والمستشار هاني عبد الجابر محافظ بني سويف يوم الأحد الماضي لتمثل دعماً قويا لمنظومة التعليم بالمحافظة وذلك من خلال إدخال الأنظمة التعليمية الحديثة، وزيادة الأنشطة في العملية التعليمية، مما يسهم في بناء قدرات الطلاب ومهاراتهم والحصول علي مخرجات تعليمية متميزة وطالب متكامل من النواحي التعليمية والجوانب الشخصية والسلوكية.
»‬أخبار اليوم» تجولت داخل المدرسة والتي تقام علي مساحة إجمالية 10481م من بينها 3685م مساحة المباني، تضم 18 فصلاً دراسياً و4 فصول رياض أطفال وصالة جيمانزيوم وصالة متعددة الأغراض ومعامل للعلوم واللغات وغرف للمصادر وللتحضير و كافيتريات وملاعب وصالات للمدرسين وحجرات للمجال الصناعي والاقتصاد المنزلي ودورات مياه وباقي المساحة فراغات وحدائق ومسطحات خضراء. يقول المستشار هاني عبد الجابر محافظ بني سويف إن هذه المدارس ستعمل علي إكساب الطلاب العديد من المعارف والمعلومات و المهارات الحياتية والعلمية من بينها التفكير وحل المشكلات فضلا عن المهارات البدنية والصحية، بالإضافة إلي تعليمه عددا من السلوكيات، بمعني كيف يتصرف الطالب و كيف يري نفسه وكيف يري الآخرين، ولكن يجب الإشراف عليها جيدا حتي تخرج بالصورة الملائمة وتحقق المغزي منها.

وجبة إفطار و»‬سناكس» لكل طالب في البحيرة
‎البحيرة - فايزة الجنبيهي:
استعدت المدرسة المصرية اليابانية بمركز حوش عيسي بمحافظة البحيرة لاستقبال التلاميذ الأربعاء المقبل، حيث تواصل إدارة المدرسة أستقبال أولياء أمور التلاميذ الراغبين في إلحاق أبنائهم بالمدرسة التي تقام علي مساحة 6000 متر مربع داخل قرية الشعراوي التي تبعد عن مدينة حوش عيسي بحوالي 30 كيلو مترا. وقالت د.مروة البوهي مديرة المدرسة أن المدرسة استعدت لاستقبال التلاميذ الجدد في أول عام دراسي لها من خلال تشغيل رياض الاطفال وأعضاء هيئة التدريس لافتة أن المدرسة تعد من الصروح التعليمية المتقدمة علي أرض محافظة البحيرة تعمل بنظام المنهج المصري الجديد بالإضافة لأنشطة التوكاتسو بانية وهي عبارة عن مجموعة انشطة ممنهجة تعمل علي تهيئة الطفل نفسيا وعقلانيا وجسديا لتنشئته مواطنا صالحا قادرا علي خدمة الوطن.
‎وأضافت ان المدرسة المصرية اليابانية مقامة علي مساحة 6000 متر مربع وتعمل بنظام اليوم الواحد وتضم معامل صوتيات ومعامل حاسب آلي وصالة ألعاب رياضية وجمنيزيوم، كما يوجد بالمدرسة نظام تعليمي لدمج ذوي الاحتياجات الخاصة بباقي التلاميذ كما تضم المدرسة ملاعب للأنشطة الرياضية والألعاب المختلفة وركنا خاصا بملاعب رياض الأطفال وصال للطعام حيث تقدم المدرسة وجبة افطار يوميا للتلاميذ بجانب سناكس خلال اليوم الدراسي وأضافت مديرة المدرسة ان البرنامج اليومي الدراسي مستقل ومتنوع حسب الأنشطة والبرنامج الدراسي. ‎ومن جانبهم اشتكي عدد من أولياء الامور من بعد المدرسة عن مدينة حوش عيسي وسوء حالة الطريق الوحيد الذي يؤدي للمدرسة وطالبوا برصفه وإضاءته حرصا علي أرواح التلاميذ كما طالبوا بتوفير باصات وسيارات مجهزة لنقل التلاميذ حرصا علي حياتهم حيث لاتوجد سيارات أجرة علي الطريق أو موقف خاص بالمدرسة داخل حوش عيسي.

مدرستان بالمنوفية بتكلفة ٤٣٫٦ مليون جنيه
المنوفية - محمد الشامي:
تبدأ غدا الدراسة بالمدرستين اليابانيتين بقويسنا وشبين الكوم حيث انهت مديرية التربية والتعليم بمحافظة المنوفية بالتنسيق مع هيئة الابنية التعليمية كافة الاستعدادات تأهبا  لاستقبال العام الدراسي الجديد حيث يتوجه التلاميذ للفصول الدراسية والمشاركة الفاعلة في العملية التعليمية داخل المدرستين.
ومن جانبه قال المهندس علي الحراني -نائب مدير عام منطقة المنوفية للابنية التعليمية ان  المدرسة المصرية اليابانية بمدينة شبين الكوم تتكون من 11 فصلا دراسيا وبلغت تكلفتها الاجمالية 13 مليونا و622 الفا و542 جنيها حيث استغرقت مدة تنفيذها 9 اشهر وتم استلام الموقع بواسطة الهيئة الهندسية للقوات المسلحة في 17 يناير عام 2017 الماضي وكان تاريخ الانتهاء من انشاء المدرسة في 1/10/2017 بنسبة تنفيذ فعلية بلغت 100 %. وتضم المدرسة  قاعة للاجتماعات متعددة الأغراض بعد  تجهيزها وتوفير كافة المعدات الخاصة بها فضلا عن حجرة للطبيب وكافتيريا ومنطقة للالعاب الحرة. في حين تضم المدرسة اليابانية المقامة بمدينة قويسنا 22 فصلا دراسيا علي ان يبدأ العمل في 6 فصول دراسية لصفوف رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي بكثافة طلابية 36 طالبا في الفصل الواحد بإجمالي 210 طلاب بالمدرسة وذلك  مع بداية العام الدراسي الجديد.
ويعتمد النظام التعليمي بالمدرسة اليابانية  في الاساس علي   تدريس وشرح المواد العلمية للطلبة وفق نظام (Smart ) وتدريب الطلاب علي استخدام بنك الأسئلة. وبلغت التكلفة الاجمالية للمدرسة اليابانية بمركز قويسنا 30 مليون جنيه.

3 فصول بالمدرسة اليابانية في السويس
السويس - حسام صالح:
تبدأ غدا الأحد الدراسة بالمدرسة المصرية اليابانية في السويس، داخل مدينة السلام 1 بحي فيصل، لتعود إليها الحياة بعد افتتاحها العام الماضي والتي أعقبها توقف الدراسة إلي أجل غير مسمي.
التقديم للمدرسة واختيار المعلمين كان بمعرفة وزارة التربية والتعليم، واختصرت الوزارة دور التربية والتعليم في استقبال ملفات الملتحقين بالمدرسة من أولياء الأمور ومرفق معها نسخة من البريد الالكتروني والذي يفيد بقبول طفلهم في المدرسة.
وقال عبد الحافظ وحيد وكيل وزارة التربية والتعليم بالسويس إن المدرسة تضم 21 معلما ومعلمة وإداريين، تم اختيارهم أيضا عبر اختبارات بمعرفة الوزارة، مضيفا أن 7 فقط من هؤلاء تابعون للتربية والتعليم وهم مدير المدرسة ووكيل المدرسة وأمين العهدة و4 من أعضاء هيئة التدريس، بينما هناك 14 معلما آخرين تعاقدت معهم الوزارة من خارج تعليم السويس.
وأشار عبد الحافظ وحيد إلي أن المدرسة تضم 11 فصلا تستوعب الطلاب من مرحلة الكي جي وحتي المرحلة الإعدادية، وخلال هذا العام ستبدأ الدراسة في 3 فصول فقط، وهي فصلا رياض الأطفال، والصف الأول الابتدائي.
ويستوعب كل فصل برياض الأطفال 44 طفلاً، بينما الصف الأول الابتدائي تقدم 25 تلميذاً وهناك 3 أماكن شاغرة.
وفي جولة داخل المدرسة لاحظنا مراعاة التصميم لتناسب الأطفال وفق أعلي معايير الجودة، حتي في دورات المياه تم تخصيص دورات للأطفال من ذوي القدرات الخاصة مع توافر سبل الأمان وتحديد الاتجاهات في الممرات.

كـــادر تعليمي مـــدرب  فـــي أســــوان
‎أسوان - مصطفي وحيش:
‎دخلت محافظة أسوان في تجربة المدارس اليابانية من خلال مدرستين أحدهما بمدينة الرديسية بمركز أدفو وتتبع إدارة أدفو التعليمية وأرجيء بدء الدراسة بها، والثانية في امتداد حي العقاد بمدينة أسوان وتبدأ بها الدراسة غدا »‬ الأحد »‬ والمدرسة أقيمت علي 12 ألف متر مربع بتكلفة إنشائية تقديرية تصل إلي 25 مليون جنيه وتتكون المدرسة من عدد 2 مبني أحدهما للإدارة والأخر للفصول الدراسية ويتكون من 4 أدوار تشمل 22 فصلا دراسيا لرياض الأطفال والتعليم الأساسي الي نهاية المرحلة الاعدادية بالإضافة إلي معامل ومصادر للمعرفة وغرف للأنشطة والاقتصاد المنزلي ومكتبة وصالة للجيمانزيوم وحديقة ألعاب لأطفال رياض الأطفال. وقالت د. صفاء حامد بدر المشرف علي تجربة المدارس اليابانية في محافظة أسوان، تبلغ مصاريف الدراسة بالمدارس اليابانية عشرة آلاف جنيه تسدد علي دفعتين وتشمل المصاريف قيمة الزي المدرسي والكتب الدراسية والخدمات والأنشطة. وأشارت إلي أن المدرسة تضم 14 مدرسا بالإضافة الي مدير المدرسة ونائبه وتم اعدادهم وتدريبهم لإنجاح التجربة من قبل فريق مدربين سبق أن تلقي تدريب مكثف في اليابان.  وقالت د. صفاء ان الدراسة ستبدأ في عدد 6 فصول بواقع فصلين للصف الأول الابتدائي وفصلين للسنة الأولي من مرحلة رياض الأطفال ومثلهم للسنة الثانية وأشارت لأن الدراسة ستكون باللغة العر بية وأن عدد الطلاب بكل فصل لن يزيد بأي حال علي 40 طالبا وأكدت أن المناهج الدراسية لن تختلف عن مثيلتها بالمدارس الحكومية .ولكن تتميز المدرسة اليابانية بتطبيق اليوم الدراسي الكامل حتي الساعة 3.15 مساء. ويتلقي الطالب حصصه الدراسية وبعد انتهاء الحصص يمارس التلاميذ أنشطتهم الثقافية والفنية وغيرها .ويقوم الطفل بحل واجباته المدرسية تحت إشراف المدرسين بحيث تنتهي علاقته بالعملية التعليمية بعد نهاية يومه الدراسي مما يقضي تماما علي ظاهرة الدروس الخصوصية.

عدد المشاهدات 89

الكلمات المتعلقة :