تقارير ومتابعات

قلب مفتوح

سيادة الوزير وسمك الغلابة!


هشام عطية

  هشام عطية
4/12/2019 7:59:17 PM

لم يعد خطر الفوضي والانهيارات التي تضرب الأوطان تمردا علي أوضاع معيشية شديدة المرارة دربا من الخيال ولا يغيب عن الأذهان أن الخراب الذي حل بدول من حولنا كان سببه غياب الرغيف قبل غياب الحرية وحقوق الإنسان.
لا ينكر أي منصف جهود الدولة لانتشال مواطنيها من جحيم الفقر والعوز بتوفير المسكن والخبز والدواء رغم معاناة اقتصادها، زيادات وعلاوات وقضاء علي العشوائيات وحصار للغلاء ولكن نجد بين أعضاء الحكومة من يصدر قرارات غير مدروسة يجعل كل هذه الجهود هباء منثورا غير مدرك أن تأمين غذاء البسطاء بأسعار مناسبة جزء لا يتجزأ من أمننا القومي.
الوزير عمرو نصار وزير التجارة والصناعة - بقصد أو بدون - أشعل نيران الغلاء في أسواق الأسماك عندما قرر في يناير الماضي إلغاء الرسوم المفروضة علي تصدير الأسماك بواقع ١٢ ألف جنيه للطن.
هجرت أطنان من ثرواتنا السمكية أسواقنا المحلية وسافرت إلي أسواق العالم ليحصد المصدرون مغانم كثيرة بينما احترق الغلابة بنيران الغلاء حيث ارتفعت أسعار البلطي إلي ما يزيد عن ٤٠ جنيها وغيره من الأصناف الشعبية إلي أرقام مبالغ فيها!!
المثير للأسي أن الوزير ومساعديه مع بداية العام اصدروا نشرة انجازات الوزارة اعتبروا ان قرار فرض رسوم علي تصدير الأسماك الذين قاموا بإلغائه مرة أخري من إنجازات وزارته في ٢٠١٨.
المثير للحزن أيضا أن يكون لدي دولة كل هذه المسطحات المائية، بحران ونهر وبحيرات ومزارع سمكية وتكون لديها أزمة أسماك!!
يجب علي الوزير عمرو نصار أن يراجع قراره علي الفور وأن يسير علي درب الدولة التي تبذل الغالي والنفيس لتخفيف المعاناة عن الكادحين ولا تسعي إلي زيادة أرصدة المصدرين!!

عدد المشاهدات 101

الكلمات المتعلقة :