حوادث وقضايا

الرأي الآخر

لا تســــامـــح


خالد القاضي

  خالد القاضي
4/6/2018 8:47:00 PM

خرجت علينا جماعة »الالتراس»‬ المحظورة قانونا ببيان تعلن فيه رغبتها في العودة الي المدرجات وتشجيع فريقها -الأهلي - الذي وصفته بأنه في أشد الحاجة اليها وتعهدت بالانضباط وعدم إثارة الشغب.
وجاء في البيان عدد من المغالطات التي تحتاج الي التدقيق حيث تحدث البيان في بدايته باسم الالتراس وفي الفقرة الثانية وصف نفسه بجمهور الأهلي وهذا غير صحيح.. ثم قال البيان ان من تشاجر في مباراة الاهلي ومونانا في بطولة افريقيا ليسوا منهم وانهم قلة مندسة أرادت ان تعكر صفو المباراة.. والسؤال من الذي هتف في نفس المباراة ضد الدولة والجيش والشرطة؟!
ثم طالب البيان بالافراج عن زملائهم المحبوسين علي ذمة احداث نفس المباراة ـ وهذا يبين التناقض ـ وطالبوا الرئيس بالإفراج عنهم وهذا لن يحدث لأن الرئيس ليس من حقه التدخل في أعمال النيابة انما يمكن أن يتدخل فقط بعد صدور الاحكام النهائية واذا كان من ارتكب الشغب ليس منكم كما تدعون فلماذا تطالبون بالافراج عنهم؟!
كان أولي بجماعة الالتراس المحظورة قانونا اذا ارادت التصالح مع الشعب وليس الدولة فقط ان تغير »‬البوست» الموجود علي غلاف صفحتهم والمكتوب عليه »‬لا تسامح» لان من يريد فتح صفحة جديدة عليه بالتسامح اولا.. ثانيا عليهم ان يقدموا للعدالة كل من حرق وسرق وخرب في اتحاد الكرة النادي والأهلي ونادي شرطة الجزيرة ومن اشعل النار في مشجع فريق منافس.. واخبر لابد ان يحلوا جماعتهم المحظورة ويطهرون انفسهم من الداخل.
اعتقد ان هذا البيان وراءه لعبة جديدة او هدف خبيث ستظهره الايام القادمة وعلي ادارة النادي الاهلي وهي الوحيدة المعنية بهذا الملف ان تتأكد من حسن النوايا ـ اذا كانت موجودة ـ وان تتعامل مع  هذا البيان بمنتهي الذكاء والحرص حتي لا تكون اداة للوقوع في فخ البيان.

عدد المشاهدات 181

الكلمات المتعلقة :