حوادث وقضايا

شاب مصري يواجه الموت بسبب لدغة ثعبان منذ 5 أسابيع!!

بعد إنقاذ حياة الساحر التركي من عضة كوبرا في 5 أيام


  
8/3/2018 9:04:17 PM

بدأت مأساة محمد عيد سلامة صاحب 33 عاما كما يؤكد شقيقه الأكبر حسين عندما كان يقف علي الترعة بمركز طامية في الفيوم، لاصطياد كمية من السمك، حتي يتمكن من بيعها والعودة إلي أبنائه الأربعة - الذين لا يتجاوز عمر أكبرهم 10 سنوات - بقوت يومه، فلدغه ثعبان في يده، فأسرع به أهله إلي مستشفي طماي المركزي، حيث تم حقنه بجرعات من المصل المضاد لسم الثعبان، ولكن لم تتحسن حالته، فتم تحويله في نفس اليوم إلي المركز القومي للسموم بالقاهرة، حيث تم حقنه بجرعات أخري من المصل، وهناك أخبرونا ان الحالة جيدة وتم إعطاؤه المصل مرتين أو ثلاثة، وطلبوا من أهله استلام محمد، رغم أنه مازال في حالة غيبوبة ولم يفق.. يقول حسين سلامة »لم نكن نعرف ماذا نفعل، ونحن لا نري أي تحسن»‬، حتي استقر رأي كل أقربائه ومعارفه علي التوجه به إلي مستشفي قصر العيني الفرنساوي، وبالفعل تم تسجيل دخوله يوم 23 يونيو الماضي، أي منذ ما يقرب من 40 يوما، وجاء في التقرير المصاحب للحالة أنه يعاني من تشنجات نتيجة لدغة ثعبان وتعاطي مصل. ويؤكد شقيقه الأكبر »‬في البداية لم نكن نعلم أن تكلفة العلاج ستكون باهظة الثمن، ولكن لم يكن أمامنا من خيار سوي الدفع أو الخروج بالحالة من المستشفي، بعدها بدأ الجميع يساهم في نفقات علاج الحالة، حيث طلب المستشفي في البداية مبلغ 80 ألف جنيه، فقمنا بتجميع ما يقرب من 50 ألف جنيه من أهل القرية والمعارف، ومنذ أسبوع تقريبا طلبوا منا مبلغ 50 ألف جنيه أخري لا ندري من أين نأتي بها، مع أن حالة شقيقي لم يظهر عليها أي مؤشرات للتحسن.

عدد المشاهدات 256

الكلمات المتعلقة :