حوادث وقضايا

فئات المجتمع تشارك في احتفالية كبري.. وإقبال علي معرض مصلحة السجون

» شرطة قوية.. لشعب عظيم«.. ملحمة حب بين الداخلية والشعب


الأطفال استمتعوا بالمدينة المرورية مع الضابطات - إقبال كبير علي منتجات معرض قطاع السجون بأرض المعارض - اللواء محمود توفيق

  متابعة : محمد الأصمعي - محمد غالي
2/1/2019 8:46:06 PM

 ملحمة حب شهدتها وزارة الداخلية تجسد روابط العلاقة الوثيقة بين الشعب والشرطة وذلك خلال احتفالية كبري  أقامتها وزارة الداخلية بأكاديمية الشرطة بمناسبة عيد الشرطة السابع والستين  وشارك فيها ممثلون عن كل شرائح المجتمع وذلك من خلال تنظيم معرض شارك فيه قطاعات الوزارة المعنية بتقديم خدمات جماهيرية، كما يقام حالياً معرض السجون بأرض المعارض بمدينة نصر خلال الفترة من 31 يناير حتي 9 فبراير، والذي يضم مختلف منتجات قطاع السجون من الأثاث الخشبي والمعدني والمنتجات الزراعية والغذائية والمنتجات الحيوانية والداجنة.

منتجات قطاع السجون تترجم الفلسفة العقابية الحديثة في تأهيل النزلاء

 التلاحم بين الشعب والشرطة لم يكن من فراغ وإنما يعبر عن الشخصية الوطنية للشعب المصري التي تنشد، ولكنها قادرة علي القتال بكفاءة إذا تطلب الأمر وحان الوقت.. تجسدت هذه الشخصية في الخامس والعشرين من يناير عام 1952 عندما رفض أبطال الشرطة تسليم أسلحتهم للاحتلال وقاموا بكل شجاعة حتي استشهد وأصيب المئات منهم فداء للوطن..

وامتدت تلك الشخصية عبر الأجيال ليقف أبطال الشرطة صامدين مع أخوتهم أبطال القوات المسلحة أمام جماعات الشر والظلام التي تحاول ترويع الآمنين ونشر الإرهاب كما يقدم رجال الشرطة الخدمات والمبادرات الإنسانية التي تزيد من التلاحم الشعبي.

مشاركة كبيرة

 أقيم المعرض تحت رعاية اللواء محمود توفيق وزير الداخلية وحضره عدد من قيادات وزارة الداخلية علي رأسهم اللواء خالد فوزي مساعد الوزير لقطاع الإعلام والعلاقات والضباط واللواء علاء الأحمدي مدير إدارة الإعلام و العلاقات والعميد أشرف العناني مدير إدارة الإعلام بوزارة الداخلية و العميد أحمد كساب مدير إدارة الإعلام بأكاديمية الشرطة، و شارك فيه قطاعات  وفود من ممثلي المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني وطلبة المدارس والجامعات والكليات العسكرية والمعاهد الأزهرية ووفد من الكنيسة المصرية وذوي الاحتياجات الخاصة والهيئات الإعلامية والصحفية والرياضيين والفنانين وأسر الشهداء ومصابي الشرطة والضباط ممن أوفوا العطاء بالخدمة وأسرهم.

 بدأ الاحتفال بعروض المهارات الفردية لطلبة كلية الشرطة في تسلق واجتياز الموانع وكذلك بعروض لخيالة الشرطة وسلاح كلاب الأمن والحراسة والتي لاقت متابعة وتشجيع جميع الحاضرين لما تميزت به من دقة ومهارة..

أتبع ذلك عرض لموقف أمني يتضمن التعامل مع العبوات الناسفة والشراك الخداعية باستخدام التقنيات الحديثة، واستعراض نموذج لمدرسة مرورية لتعليم الصغار قواعد وآداب المرور.

 جولة تفقدية 

وتم اصطحاب الحاضرين لجولة تفقدية لأجنحة المعرض التي ضمت أحدث المركبات والمعدات الشرطية التي تعتمد عليها السياسة الأمنية المعاصرة في تحقيق السيولة المرورية وتنظيم الحركة علي المحاور والطرق الرئيسية، وفي تحقيق الوجود الشرطي الفعال لمتابعة الانضباط بالشارع المصري وتأمين المنشآت المهمة والحيوية، وكذا أحدث التقنيات والمركبات المستخدمة في مجالات الحماية المدنية..

كما ضم المعرض جناحاً لعرض منتجات قطاع السجون من الأثاث والمفروشات والسلع الغذائية التي ترجمت للحاضرين الفلسفة العقابية الحديثة التي تنتهجها الوزارة في تأهيل النزلاء وتقويمهم تمهيداً لإعادة إندماجهم في المجتمع..

وشهد معرض مصلحة السجون بأرض المعارض بمدينة نصر الذي أشرف عليه اللواء زكريا الغمري مساعد الوزير لمصلحة السجون إقبالا كبيرا من المواطنين حيث قدم منتجات ذات جودة مرتفعة وأسعار تنافسية وينفرد المعرض بأعمال الأساس الخشبي والمعدني ..

التقينا بأمل محمود »مدرسة»‬ قالت أنها تقبل علي شراء المنتجات من مصلحة السجون وأنها حجزت اليوم مطبخا كاملا بتكلفة ٨ ألاف جنيه علي الرغم من تضاعف سعره في السوق المحلية.

وقال أحمد رجب »‬موظف» أنه حضر المعرض دعما للصناعة المصرية وأن منتجات مصلحة السجون أفضل كثيرا من منتجات أخري بالسوق المحلية.

عدد المشاهدات 235

الكلمات المتعلقة :