حوادث وقضايا

الرأي الآخر

سلام الشهيد


  خالد القاضي [email protected]
3/8/2019 8:53:06 PM

نحتفل اليوم باليوبيل الذهبي ليوم الشهيد الذي بدأت مصر الاحتفال به يوم التاسع من شهر مارس منذ عام ١٩٦٩ وهو يوم ذكري استشهاد الفريق أول عبدالمنعم رياض هذا الرجل الذي قدم نموذجاً للقائد المسئول الذي ارتقي إلي ربه وهو في الميدان.. لقد تحول إلي نموذج يحتذي به زملاؤه والدفعات التي جاءت من بعده حتي الدفعات الجديدة من شبابنا التي لم تسمع عنه إلا في الكتب ووسائل الإعلام حتي تحولت سيرته إلي هدف لهم وهذا ما يجعلنا نسمع ونشاهد كل يوم عن تضحيات جنود وضباط الجيش والشرطة وقد انعكس هذا أيضا في العدد الكبير للطلاب الذين يتقدمون إلي الكليات العسكرية وهم يعرفون أن كل فرد منهم سيقبل في الكلية الحربية أو كلية الشرطة هو مشروع شهيد جاهز للارتقاء في أي وقت دفاعاً عن الوطن وأرضه وعرضه.
هؤلاء الشهداء هم أحد أهم أسباب عظمة مصر لأنهم علي مدار التاريخ منذ عهد الهكسوس والتتار والمغول حتي عصرنا الحديث والحرب علي الإرهاب الأسود الذي عشش في عقول تريد إسقاط الوطن فحولوا أنفسهم إلي قنابل موقوتة تقتل بغية الوصول إلي الحور العين ودخول الجنة ولو كان من يحرضهم علي حق من قادهم لقاموا هم بهذه العمليات بغية دخول الجنة! لكنها الأكاذيب وغسيل الأدمغة والسيطرة علي العقول باسم الدين والسيطرة علي الدول باسم الدين والدين منهم براء!
لقد أصبحت صور وأسماء شهداء مصر الأبطال تزين الشوارع والطرقات وتحول هؤلاء الشهداء إلي نجوم تتلألأ في سماء مصر لأن أرواحهم ودماءهم باتت سبباً في أن نعيش في أمن وأمان واستحقوا كلهم سلام الشهيد.

عدد المشاهدات 46

الكلمات المتعلقة :