حوارات

3.7 مليار جنيه وفرت 168 ألف فرصة عمل

رئيس جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر:


  حوار : يحيي نجيب
10/12/2018 7:53:46 PM

أهداف الجهاز »‬التنمية.. الانتاج.. التشغيل.. زيادة الناتج القومي»
سياسة جديدة تفتح باب الأمل وتمد يد العون إلي مئات الآلاف من الشباب راغبي الحصول علي قروض مالية ودعم فني لاقامة وتنفيذ مشروعات يسعون من خلالها إلي تحقيق أحلامهم وآمالهم... هذه السياسة التي ينتهجها جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر تقوم علي مبدأ ما لا نقبله علي أبنائنا لن نقبله علي الآخرين.. ومن هذا المنطلق ووفقا لما اكدته د. نيفين جامع رئيس الجهاز في حوارها مع »‬أخبار اليوم» أن كل طالب خدمة من الجهاز ما سيجده الآن هو الوقوف معه كتفا إلي كتف بدءا من فكرة المشروع وصولا إلي مرحلة ما بعد تسويق المنتج.. والي نص الحوار.
المستندات المطلوبة للقروض المباشرة
من 10 آلاف جنيه حتي 20 ألف جنيه:
1 المستندات الرسمية للنشاط (مستخرج حديث من السجل التجاري لم يمر علي استخراجه أكثر من 6 أشهر، صورة من البطاقة الضريبية، عقد إيجار/ تمليك لمقر النشاط.
2 إيصال مرافق لمقر إقامة العميل.
3 صحيفة الحالة الجنائية والموقف من التجنيد.
• وتتدرج المستندات المطلوبة وفقاً لطبيعة القرض وقيمته المالية.
     نسب
أعداد
المشروعات
للذكور
والإناث
     التمويل المتاح للمشروعات
الصغيرة
ومتناهية الصغر
موزعة جغرافيا
     التمويلات المتاحة للمشروعات
الصغيرة ومتناهية
الصغر طبقا
لقطاعات الأنشطة
في البداية متي سيتم الانتهاء من قانون المشروعات الصغيرة والمتوسطة؟
- تم الانتهاء من مسودة القانون وجار عرضها علي مجلس الوزراء تمهيدا لتقديمه لمجلس النواب، والذي من المتوقع أن يتم مناقشته خلال دورة الانعقاد الجديدة.
ما هي المهام التي يحملها القانون الجديد، ومعايير الاختلاف بينه وبين عمل الصندوق الاجتماعي؟
- القانون الجديد يحمل العديد من المهام والتوجيهات التي تختلف كثيرا عن الإطار الذي كان يعمل فيه الصندوق الاجتماعي، وهو العمل بشكل قومي وأشمل علي مستوي محافظات الجمهورية وذلك من خلال محورين الاول الدور التنسيقي بين جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة وبين الوزارات والجهات الحكومية والجامعات والجمعيات الاهلية المهتمة بقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة وذلك بهدف تعظيم المردود من تلك المبادرات، فعلي سبيل المثال تم توقيع مذكرة تفاهم مع المجلس الأعلي للجامعات ورؤساء الجامعات بحيث يقوم جهاز تنمية المشروعات باعداد دورات تدريبية وندوات حول أهمية العمل الحر، كما من مهام القانون الجديد العمل علي تحقيق التنمية، ونسعي إلي تحقيق هذا الهدف عن طريق تدريب طلبة الجامعات والمدارس الفنية والخريجين من خلال توفير دورات تدريبية مجانية علي أهمية العمل الحر، بالاضافة إلي استقبال من هم لديهم أفكار لإقامة مشروعات سواء كانت إنتاجية أو خدمية، تجارية زراعية.
هل من المتوقع أن نري خلال السنوات القادمة مادة علمية جامعية تدرس لطلاب الجامعات تتناول قطاع المشروعات الصغيرة أسوة بالجامعات الاجنبية؟
- كان يوجد نقاش مع أكثر من رئيس جامعة حول تدريس مادة علمية في هذا التخصص، ولكن فكرة التنفيذ سوف تستغرق العديد من السنوات ونحن نسعي الآن إلي الاستفادة القصوي من الطاقة البشرية الهائلة لدينا خاصة وأن عجلة التنمية لا تنتظر احدا، والشباب هم المحرك الرئيسي لعجلة التنمية.
فيما يخص الأشخاص المتقدمين إلي الجهاز.. متي يبدأ عمله والي مرحلة ينتهي؟
- عندما يجئ إلينا الشاب إلي أحد فروع الجهاز حاملا لفكرة مشروع أو لديه الرغبة في إنشاء مشروع يدر عليه عائدا ماديا، يتم التعامل معه علي النحو التالي: يقوم موظف الجهاز بالتأكد من بطاقة الرقم القومي والدرجة التعليمية وخبراته، وتلك هي النواة الاولي للمشروع فعلي سبيل المثال اذا كان المتقدم حاصلا علي مؤهل مدارس صناعية فبالطبع سيتم توجيهه نحو النشاط الانتاجي، ويحصل الموظف علي بيانات الشاب ثم يبلغه بأنه سيتم التواصل معه، وبعد مرور بضعة أيام اقصاها أسبوعين يتم الاتصال بالشباب المتقدم لحضوره ندوة لمدة يومين مجانا حول فكرة مشروعه، وتلك البرامج والندوات معتمدة من قبل منظمة العمل الدولية وقمنا بتمصير تلك البرامج لتتماشي مع طبيعة وفكر الشباب، والعائد من تلك الندوات هي التوجيه الصحيح لفكرة الشاب خاصة وان الندوة يلتقي فيها اصحاب الخبرات من محاضرين مع الشباب، ثم تأتي خطوة بداية المشروع وهي المستندات التي يجب تقديمها للجهاز وذلك وفقا لطبيعة كل مشروع، ثم مرحلة دراسة الجدوي، ثم مرحلة التسويق وهي تقوم من خلال المعارض، او التشبيك مع المتاجر الكبري، كما اطلقنا منصة الجهاز للمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغري ويتوافر قاعدة بيانات ومعلومات تشمل جميع الجهات التمويلية البالغ عددها 260 جهة، بالاضافة إلي المراكز الاستشارية والجامعات.
في حالة أن واجه الشاب عائقا مع فرع الجهاز ما الذي يتوجب عليه ان يفعله؟
- لدينا خط ساخن وهو 16733 يمكنه الاتصال فورا،حيث نتلقي الشكاوي يوميا ويتم العمل علي حلهم، كما لدينا صفحة رسمية علي موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك، نتابع من خلالها الشكاوي نرصدها يوميا وفي حالات كثيرة أقوم بالاتصال بأصحاب تلك الشكاوي للتعرف منهم عن المشكلة التي واجهته.
ما هي المشروعات التي يستهدفها الجهاز؟
- نحن نعمل علي جميع القطاعات فلا يوجد مشروع يوفر فرصة الا ونقوم بتمويله، ولكن المرحلة الحالية نحتاج فيها إلي التركيز علي القطاع الانتاجي والذي يضم القطاع الصناعي والزراعي والثروة الحيوانية، فالقطاعات الثلاثة هي التي تحقق زيادة في الناتج القومي، وليس الخدمي والاستهلاكي والتجاري كما يعتقد البعض، وكما نستهدف خرجي الجامعات نستهدف بقوة خريجي المدارس الفنية الصناعية فهؤلاء الشباب لديهم القدرة الكبيرة علي فتح مشاريع صناعية بداية من المشروع والمصانع الصغيرة نظرا لتخصصهم في هذا المجال، كما أن هناك مسابقة للشباب علي مستوي الجمهورية سيتم الاعلان عنها الاسبوع القادم وهي خاصة بالافكار الجديدة، وشروطها بسيطة للغاية تتضمن أن يكون المتسابق كامل الاهلية، وأدي الخدمة العسكرية ولديه فكرة لمشروع قابلة للتنفيذ، ويقوم علي إدارة المسابقة لجنة تضم ممثلين من الجهاز ووزارة الشباب والرياضة لحصر الافكار، وسيتم اختيار أفضل ثلاثة أفكار في كل محافظة بإجمالي ٨١ شابا علي مستوي الجمهورية، وهنا الجهاز سيوفر لكل فائز مبلغ 100 ألف جنيه ليس في صورة قرض أو منحة أنما سيكون في شكل شراكة من قبل الجهاز مع الفائز.
أحد الاسباب الرئيسية التي تجعل الشباب عازفا عن التعامل مع الجهات التمويلية هو كثرة الضمانات وطول الاجراءات.. هل هناك آليات جديدة لازالة هذا المعوق؟
- أذا نظرنا إلي الهدف من إنشاء الجهاز سنجد هو تحقيق التنمية، وبالتالي لن تتحقق التنمية الا من خلال التيسير والتبسيط مع الاشخاص المتعاملين معا، ودعني أؤكد لك أننا جميعا كعاملين في الجهاز، نضع كل شاب متقدم في مكانة أبنائنا، فكل ما يعجز عن تقديمه الشباب قمنا بإلغائه ليصل الامر بنا إلي أن المطلوب من كل شخص هو تقديم بطاقته الشخصية والسجل التجاري والبطاقة الضريبية، وإيصال لمرفق يوضح فيه مقر سكنه فقط، وهذا يأتي في اطار الهدف الاساسي وهو التنمية وليس التمويل كما كان عمل الصندوق الاجتماعي من قبل، كما ان الجهاز يقدم خدمة الشباك الواحد، ففي حالة عدم توافر أي مستند من تلك المستندات المطلوبة نقوم بتقديم هذه الخدمات له عن طريق الشباك الواحد المتوافر في جميع فروع الجهاز البالغ عددهم 33 فرعا.
هل هناك حد أقصي لتمويل المشروعات؟
- المشروعات التجارية والخدمية تم تحديد حد أقصي لها وهو مبلغ 3 ملايين جنيه، والمشروعات الصناعية تصل إلي 5 ملايين، ومشروعات الطاقة والطاقة المتجددة يصل الحد الاقصي إلي 10 ملايين جنيه.
في ظل التيسيرات والحوافز التي تم وضعها.. هل هناك إقبال من الشباب للإستفادة من الخدمات التي يقدمها الجهاز؟
- خلال السنوات الماضية كانت نسبة الزيادة السنوية تصل إلي 35%، ونتيجة التغيرات والاستراتيجية الجديدة لعمل الجهاز وجدنا أن نسبة الاقبال من الشباب تتزايد وأن هناك رغبة حقيقة لديهم نحو التوجه إلي العمل الحر..
ما هي ثمار الشهور الثماني الماضية من إنجازات تحققت علي أرض الواقع؟
- بداية من شهر يناير وحتي شهر أغسطس الماضي تم تمويل 168 ألف مشروع صغير ومتناهي يإجمالي تمويل 3.7 مليار جنيه وفرت حوالي 264 ألف فرصة عمل، كما تم توفير منح باجمالي تمويل20 مليون جنيه لمشروعات البنية الاساسية والتنمية المجتمعية والتدريب وفرت حوالي 108.3 ألف يومية عمل، بالاضافة إلي تنفيذ 59 دورة تدريبية لعدد 1425 متدربا ومتدربة.
ما طبيعة عمل الشباك الواحد التابع للجهاز؟
- الشباك الواحد المنتشر داخل 31 فرعا تابعا للجهاز، بمقدور أي شخص تنطبق عليه شروط الجهاز ان يستفيد من الخدمات التي يقدمها الشباك الواحد، وتتمثل في إصدار السجل التجاري والبطاقة الضريبية، والترخيص المبدئي والنهائي، وفي نهاية هذا الامر يتاح للشاب أو الشخص المستفيد أن يتقدم للجهاز للحصول علي القرض التمويلي أو يتجه إلي جهة تمويلية أخري يستطيع من خلالها الاستفادة من مبادرة البنك المركزي الـ 5%.
وماذا عن حجم ميزانية الجهاز؟
- نحن نعمل مع 30 جهة مانحة علي رأسها الصندوق العربي والبنك الدولي، حيث نحصل من تلك الجهات علي قروض سنوية مقابل نسبة فائدة، نستهدف منها تحقيق معدلات نمو سنوية تصل إلي 15%.
هل هناك إقبال من الشباب علي إقامة مشروعات صناعية في مجال التكنولوجيا الرقمية؟
- للأسف الاقبال علي نوعية تلك المشروعات ضئيل، نظرا لمخاطره العالية ولكننا نشجع الشباب الراغب في إقامة تلك المشروعات من خلال توفير دراسة جدوي اقتصادية لضمان نجاحها واستمرارها.

عدد المشاهدات 122

الكلمات المتعلقة :