صحتك تهمنا

مصر تضع بصمتها عالمياً في محاربة الأمراض المستعصية

استعدادات محافظات المرحلة الثانية لـ»100 مليون صحة«


  تقرير: محمد جمعة
11/23/2018 8:27:58 PM

نحو حياة آمنة وصحة جيدة للمواطنين تنطلق الدولة في مسارات مختلفة وجديدة لتضع بصمتها في تاريخ الصحة العالمية.. حيث تستعد الحكومة لإطلاق المرحلة الثانية من مبادرة رئيس الجمهورية للقضاء علي فيروس »سي»‬ والأمراض غير السارية، في أول ديسمبر المقبل بـ»‬11» محافظة جديدة، وذلك بعد النجاح الكبير الذي حققته المرحلة الأولي من المبادرة التي انطلقت في مطلع شهر أكتوبر الماضي وتنتهي نهاية الأسبوع الجاري في 9 محافظات، تحت شعار »‬100 مليون صحة».
10 ملايين مواطن في المرحلة الأولي.. والثانية تبدأ الأسبوع المقبل
تستهدف المرحلة الثانية من مبادرة الرئيس إجراء مسح طبي لـ20 مليون مواطن، بدءا من 1 ديسمبر المقبل بـ11 محافظة هي: »‬القاهرة، الإسماعيلية، السويس، كفر الشيخ، المنوفية، بني سويف، سوهاج، أسوان، الأقصر، شمال سيناء، والبحر الأحمر»، علي أن تبدأ المرحلة الثالثة والأخيرة في مارس 2019، وتشمل: »‬الجيزة، الغربية، الدقهلية، الشرقية، المنيا، قنا، والوادي الجديد»، وقد شملت المرحلة الأولي -التي أوشكت علي الانتهاء- محافظات: »‬القليوبية، الإسكندرية، البحيرة، الفيوم، بورسعيد، دمياط، أسيوط، جنوب سيناء، ومطروح».
وحول نتائج المرحلة الأولي من مبادرة »‬100 مليون صحة»، قالت د. هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان: إنها  انجزت في وقت قياسي، وتم خلالها المسح الطبي لـ10 ملايين مواطن، منهم 422 ألف حالة إيجابية »‬مصابة»، و 9.5 مليون حالة سلبية »‬سليمة»، وأشارت إلي أن محافظة الفيوم تضم أعلي نسب إصابة بفيروس سي بنسبة 6%، بينما جاءت محافظة الإسكندرية كأقل محافظة من حيث معدل الإصابة بفيروس سي بنسبة 2%.
وكشفت الوزيرة عن أن الفئات العمرية من 26 إلي 30 سنة هي الأعلي مشاركة في الفحوصات بنسبة 27%، فيما جاءت الفئات العمرية التي بلغت 65 عاماً وما فوق كأقل الفئات مشاركة، مضيفةً أن الفئات العمرية من 56 إلي 65 عاماً استحوذت علي أعلي معدلات الإصابة خلال فترة المسح بنسبة 28%، فيما جاءت الفئات العمرية من 18 إلي 25 عاماً كأقل الفئات إصابة بالفيروس.
وأضافت: أن محافظة الفيوم شهدت نسبة 4% إصابة بالسكر في الدم، وأن نسبة السمنة كانت مرتفعة للغاية حيث إن 36% من الـ10 ملايين الذين تم إجراء الكشف عليهم كانوا فوق الوزن، كما أن 33% مصابون بالسمنة و6% لديهم سمنة مفرطة، و6% في مدن الحضر لديهم ضغط مقابل 2% في محافظة أسيوط و3% في الفيوم.
وأوضحت زايد: أنه سيتم إرسال رسائل نصية مع من أجري عليهم المسح للمتابعة معهم والتأكد من قيام المصابين بباقي الخطوات للتقييم وتلقي العلاج، لافتة إلي أن المرحلة الأولي شملت 1488 نقطة مسح ثابتة وستنتهي بنهاية الشهر الجاري، وأن المرحلة الثانية ستنطلق في ديسمبر المقبل وتنتهي في فبراير 2019، والمرحلة الثالثة ستبدأ في مارس المقبل وتنتهي نهاية أبريل المقبل.
وأكدت وزيرة الصحة، أن الخدمات الطبية التي تقدم بالمبادرة جميعها بالمجان، وذلك بداية من المسح وسحب العينات مروراً بالفحوصات والتحاليل ونهاية بصرف العلاج، وأشادت الوزيرة بمعدل صرف العلاج للمواطنين، وبالصيادلة القائمين علي عملية الصرف، موجهة بانضمامهم للفريق المركزي الذي سيقوم بتدريب الفرق الطبية بالمرحلة الثانية للمبادرة. وأشارت إلي أن القائمين علي المبادرة تمكنوا من الوصول إلي معدلات عالية للغاية نتيجة تفهم المواطنين لطبيعة وأساس المبادرة، معربة عن أملها في أن تكون نتائج المرحلة الثانية أكثر إيجابية، خاصة أنها ستكون في محافظات أكثر كثافة سكانية.
ومن جانبه أكد د. جون جبور، ممثل منظمة الصحة العالمية بمصر: أن الحملة القومية للقضاء علي فيروس سي تعد سبقاً صحياً يسجله التاريخ عن الإنجازات الصحية في مصر بتوجيهات من القيادة السياسية، حيث تعتبر مبادرة »‬100 مليون صحة» مثلا يحتذي به عالميا عن كيفية دمج مواجهة واستهداف الأمراض التي تمثل مشاكل صحية عامة ضخمة بالبلاد.
وقال جبور: إن أهم ما يميز المبادرة هو الشفافية واتباعها لواحدة من أهم الأسس والمبادئ الصحية المهمة ألا وهي الكشف المبكر عن الأمراض لتلافي مضاعفاتها، وكونها وضعت الأسس لمشروع متكامل لا يكشف عن الأمراض فقط بل يعالجها أيضاً كما أنه مبني في الأساس تحت مظلة التغطية الصحية الشاملة: »‬الصحة للجميع وبالجميع» للوصول إلي أهداف التنمية المستدامة 2030.
وأشار إلي أن منظمة الصحة العالمية تعمل منذ اليوم الأول علي دعم هذه المبادرة في كل مراحلها، وحالياً يوجد فريق متكامل من خبراء المنظمة يعملون كمراقب خارجي لمراقبة الأداء داخل مراكز الفحص والتشخيص والعلاج لتقديم الدعم اللازم لوزارة الصحة لمواجهة أي سلبيات تنشأ أثناء إجراء المسح، لافتاً إلي أن المنظمة تستمر بالتعاون الوثيق مع جميع الشركاء المحليين والدوليين في دعم جهود الحكومة المصرية للقضاء علي التهابات الكبد الفيروسية بالإضافة إلي دعم الوقاية من الأمراض غير السارية وتعزيز أطر النظم الصحية في مصر بما فيها الرعاية الصحية الأساسية.

محافظات المرحلة الثانية

القاهــــرة
استعدت لإطلاق حملة »‬100 مليون صحة» للقضاء علي فيروس سي، وأعلنت  مديرية الصحة عن أنه تم الانتهاء من تجهيز 2311 فريق عمل من أجل إجراء عملية المسح الطبي، وجري توزيعها علي 40 منطقة في العاصمة، مستهدفة الكشف علي 7 ملايين مواطن.
الإسماعيلية
تشارك في المرحلة الثانية، بـ 116 تمركزا منها 60 وحدة صحية ومركزا صحيا و14 مستشفي داخل محافظة الإسماعيلية و32 مركز شباب ورياضة مشاركين في الحملة كتمركزات، وإجمالي الفرق المشاركة في الحملة 315 فريقا.
بني سويف
أنهت مديرية الصحة كل التجهيزات لانطلاق المبادرة من خلال تجهيز الفرق الطبية وتحديد أماكن التمركز، حيث تستهدف المبادرة بالمحافظة إجراء مسح طبي لأكثر من  1.7 مليون مواطن فوق سن الـ18، وستعمل الحملة علي فترتين يوميا - صباحية من 9 صباحًا وحتي 3 عصرًا، وفترة مسائية من 3 عصرًا حتي 9 مساء-، وقسمت المحافظة إلي 194 نقطة تمركز يخدمها 534 فريقا طبيا.
المنوفيــــة
انتهت من الاستعدادات الكاملة للحملة مستهدفة ما يقرب  من 2.5  مليون مواطن موزعين بجميع مراكز وقري المحافظة، حيث تشارك 233 وحدة، بإجمالي عدد فرق يصل إلي 776 موزعين علي فرق صباحية تصل إلي 440 فرقة و336 فرقة مسائية.
الأقصـــر
وفرت مقرات لفحص المواطنين في المستشفيات والوحدات الصحية ومراكز الشباب وغيرها، وذلك لفحص أكثر من مليون مواطن من سكان محافظة الأقصر، وذلك بعد أن تم الاستعداد للمبادرة عبر توعية المواطنين بالذهاب للمقرات للفحص، وقامت الرائدات الريفيات بحملات التوعية في القري والنجوع، مع توفير  مقر لكل طبيب وممرض ومدخل بيانات وأجهزة ضغط دم وقياس دم وتحليل فيروس سي وقياس وزن السمنة.
أســـــــــوان
بدأت المحافظة الاستعداد للمبادرة قبل موعد المرحلة الثانية بشهرين، لإجراء مسح شامل لنحو 981.2 ألف مواطن ومواطنة فوق سن الـ18 سنة، حيث سيتم الاستعانة بـ296 فريقا طبيا من بينهم نحو 250 فريقا ثابتا بالوحدات والمراكز الصحية والمستشفيات ومراكز الشباب، والباقي متحرك علي المواقع المختلفة.
سوهــــــاج
حددت مديرية الصحة 150 مكانا لإجراء كل أعمال المسح الخاص بالحملة بإجمالي 300 فريق يعملون علي فترتين، للقيام بعملية المسح علي نحو 2.8 مليون مواطن.
شمال سيناء
استعدت مديرية الصحة لتنفيذ مبادرة »‬100 مليون صحة» وإجراء مسح طبي علي 254 الف شخص من خلال 80 فرقة طبية.
البحر الأحمر
استعدت لانطلاق المبادرة بداية ديسمبر، حيث تشكلت الفرق الطبية التي تضم كل فرقة منها طبيب وفرد التمريض ومدخل بيانات، وبعد أن قامت الرائدات الريفيات بعمل حملات التوعية اللازمة ووصول الخدمة لجميع أنحاء مواطني المحافظة.
كفر الشيخ
تستهدف إجراء مسح طبي علي نحو 2.1 مليون مواطن في قري ومدن المحافظة، من سن 18 سنة، حيث تم اختيار 162 منشأة للتنفيذ تغطي كل مراكز ومدن المحافظة من خلال 648 فريقا.
السويس
بدأت الاستعداد للمبادرة قبل موعدها بأكثر من شهرين، وذلك لإجراء مسح شامل لسكان المحافظة ممن تجاوزوا سن الـ18 عاما، للكشف عن فيروس سي بجانب قياس ضغط الدم والسكر والوزن والسمنة فيما يعرف بالأمراض غير السارية.

عدد المشاهدات 117

الكلمات المتعلقة :