فكر وجدل

فكرتي

الزوجة المتعجرفة نقمة!


صفية مصطفي أمين

  صفية مصطفي أمين
8/10/2018 7:54:51 PM

الرجل الذي يقرر أن يعمل في السياسة، يجب أن يختار زوجته علي "الفرازة" هكذا بدأ الصديق كلامه، وهويحكي عن مشاكله الزوجية. فسأله عازب لم يبلغ الاربعين من عمره: لماذا الرجل الذي يمتهن السياسة بالذات، وليس كل رجل يفكر في الزواج؟ فأجاب دون تفكير: الرجل العادي إذا اختار زوجة متغطرسة او"كشرة"، فهويتحمل نتيجة اختياره وحده، ويمكن أن يختلط بالناس الذين يقبلون التعامل معها.. وإذا فشل أن يُوجد صيغة تفاهم بين هذه الزوجة المتعجرفة والقريبين منه، يستطيع أن يراهم وحده دون أن يضطر إلي اصطحابها معه!
أما الرجل العام اوالذي يتولي منصبا سياسيا، فكل تصرف يبدر من زوجته يُحسب عليه. يضيف لرصيد نجاحاته اويخصم منها. فزوجة الشخصية العامة إذالم تُدرك حساسية مكانة زوجها، وتتفهم طبيعة عمله وتحدد دورها في مساندته، من الممكن أن تكون عبئا عليه، تسحبه إلي القاع بدلا من ان ترفعه الي القمة!
اختلف مع هذا الرأي شاب أصغر سنا وقال: اعتقد أن هناك قدرا من المبالغة، فيما تقول. في هذا الزمان كل إنسان مسئول عن أعماله يتحملها وحده. فرد المتحدث عليه قائلا: إلا في مجال السياسة والعمل العام.. اسرة السياسي، كل تصرفاتها توضع تحت الميكروسكوب. فإذا لم تدرك زوجة الرجل المهم أنها يجب أن تكون متواضعة ليحبها الناس، سوف تكون دائما مصدر إزعاج له ولمن حوله.
الزوجة المتعجرفة نقمة.. ربنا لا يكتبها علي حد! 

عدد المشاهدات 193

الكلمات المتعلقة :