واحة الرأى

فجر جديد

وداعاً للبلاستيك


هبة حسين

  هبة حسين
4/12/2019 8:00:44 PM

يتجه العالم الآن لاعادة النظر في استخدام العبوات البلاستيكية للمياه والتي انتشرت بشكل مخيف يهدد سلامة البيئة، فتحلل زجاجة واحدة من البلاستيك يستغرق حوالي 450 سنة.
ولتغيير عادات استهلاك المياه لدي شعب الامارات بحيث تصبح مستدامة وصديقة للبيئة، أسس بريطانيان في دبي شركة تقدم حلولاعالمية لتنقية المياه وتجنب استخدام الزجاجات البلاستيكية في التعبئة، اذ تتسبب مشكلة النفايات البلاستيكية بالمحيطات في خسائر نحو13 مليار دولار سنويًّا طبقا لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، مما جعل الحد منها أحد أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة. وفضلا عن جهود الحكومات، فلابد للأفراد من تغيير سلوكياتهم بإحلال مواد أخري محل البلاستيك.
وفي دبي قام أحد الفنادق بمبادرة رائدة في مجال الاستدامة البيئية في قطاع الفنادق  بالشرق الأوسط بتشغيل أول نظام متكامل لإعادة تعبئة عبوات المياه الزجاجية بدلا من البلاستيكية وذلك بالتعاون مع إحدي الشركات البريطانية لتغيير مفهوم أن مياه الصنبور ليست صالحة للشرب. ويعمل نظام التنقية علي إزالة الكلور والملوثات من نظام المياه الرئيسي باستخدام تقنيات التناضح العكسي والأشعة فوق البنفسجية وتنظيف العبوات الزجاجية بعد استخدامها وإعادة تعبئتها وتجهيزها للاستهلاك، وبالتالي تقليل حجم النفايات بالاستغناء عن العبوات البلاستيكية باهظة الثمن وغيرالصديقة للبيئة.
هذا الفندق الذي أصبح صديقا للبيئة ينفذ مبادرات خضراء أخري مثل تجميع الصابون المستخدم وإرساله إلي العديد من البلدان النامية لإعادة معالجته وتصنيعه في قوالب جديدة. أتمني أن تُنفذ الفكرة في مصر.

عدد المشاهدات 36

الكلمات المتعلقة :